مهرجان الشهيد غسان كنفاني لتكريم الناجحين في منطقة صور

20 تموز/يوليو 2016
(0 أصوات)

نسمة عبد الله - دعاء خليفة

احتفاءً وتكريماً للطلبة الناجحين في الامتحانات الرسمية للشهادتين الثانوية والمتوسطة , ولمناسبة الذكرى الـ 44 لاستشهاد الاديب والمناضل الشهيد غسان كنفاني , ووفاءً للشهداء والاسرى . اقام المكتب الطلابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في منطقة صور احتفالاً تكريمياً وذلك في متنزه الروابي على ضفاف نهر الليطاني جنوب لبنان .

وحضر الاحتفال الى جانب وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ضم عضو اللجنة المركزية للجبهة هيثم عبدو ومسؤولي منطقتي صور وصيدا احمد مراد وعادل ابو سالم ومسؤولة العلاقات في المكتب الاعلامي للجبهة في لبنان الدكتورة انتصار الدنان واعضاء قيادتي الجبهة في منطقتي صور وصيدا , مسؤول التعبئة التربوية المركزي في حزب الله الحاج موسى عبد علي على رأس وفد من الحزب , وفد حركة امل ممثلاً بالمسؤول الاعلامي لحركة امل في اقليم جبل عامل صدر داوود ومسؤول المكتب التربوي الاستاذ مصطفى الراعي , وفد اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني , وفد من الفصائل الفلسطينية والمكاتب الطلابية والشبابية , رئيس منطقة صور في الانروا الاستاذ فزي كساب , اعضاء مجالس بلدية واختيارية , لفيف من رجال الدين , مدراء المدارس والهيئات التعليمية , مدراء مدارس واساتذة متقاعدين , وفود من اللجان الشعبية والاهلية , ممثلين عن اللجان والاتحادات و المؤسسات والجمعيات , عدد من الاعلاميين , وحضور حاشد من الطلبة الناجحين وعائلاتهم غصت بهم ساحات المنتزه الواسعة .

البداية كانت مع النشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني ورحبت عضو المكتب الطلابي للجبهة نورا المحمد بالحضور وشكرت كل من ساهم في انجاح الاحتفال , وشرحت الابعاد السياسية والتربوية والكفاحية لاختيار اسم الشهيد غسان كنفاني عنوناً للاحتفال كما نوهت الى اسباب اختيار المكان والتي من اهمها انه كان عنوناً للمقاومة التي اذلت الاحتلال .

وقدمت فرقة بيت اطفال الصمود باقة من الموسيقى الوطنية والتراثية الفلسطينية التي نالت اعجاب الحضور .

كلمة الناجحين القاها الطالب اسماعيل عجاوي الحاصل على المرتبة الاولى في محافظة الجنوب اللبناني في امتحانات الشهادة الرسمية المتوسطة , استهلها  بتوجيه الشكر للجبهة الشعبية لمبادرتها ورعايتها لهذا الاحتفال وتوجه بالشكر الى عائلته التي منحته الرعاية ووفرت له كل سبل النجاح , كما توجه بالشكر الى اساتذته خاصة والى كل المعلمين الذين يبذلون الجهد من اجل مستقبل افضل للاجيال القادمة  , ودعا الى تضافر الجهود من اجل توفير البيئة الافضل للاطفال والشباب وتأمين افضل الامكانيات لتحقيق نجاحات اكبر من اجل مسيرة التحرير والعودة .

وفي ختام كلمته اهدى عجاوي تفوقه الى جماهير الشعب المنتفض على ارض فلسطين والى الشهداء والاسرى القابعين في زنازين الاحتلال .

والقى عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية الرفيق هيثم عبدو كلمة المكتب الطلابي للجبهة فيما يلي نصها :

الأخوة والرفاق

الحضور الكريم                                                                           

وجدنا من المناسب أن نجمع بين فرحنا بكم ، بنجاحكم وبين مناسبة عزيزة علينا ، هي ذكرى استشهاد رفيقنا الأديب والسياسي المناضل الفنان المتميز غسان كنفاني، التي تصادف في8/7/1972، الذي استهدف العدو من خلال اغتيالة قتل الفكرة والإبداع والتميز ، ولم يدرك العدو ما قاله غسان: تسقط الأجساد لا الفكرة... اليوم يزهو غسان بكم تكملون الطريق وتحملون الفكرة وترفعون الراية على درب فلسطين .

الأخوة الطلبة الأعزاء،                                                         

باسم منظمة الشبيبة الفلسطينية في لبنان والمكتب الطلابي للجبهة الشعبية لتحريرفلسطين، نوجه لكم التهنئة والتباريك بنجاحكم وتميزكم وتفوقكم. لقد زرعتم الفرح في قلوب أهلكم وأحبائكم، وعموم شعبكم، وأضأتم بارقة أمل في حلكة أيامنا . هي خطوة في طريق طويل ، لقد اجتزتم هذه المرحلة بجدارتكم ، بجهدكم وسهركم،  والنجاح حصاد يستحق الاحتفاء، فألف ألف مبروك لكم نجاحكم وإلى الأمام.

 

الأهل الكرام                                                                      

أنتم شركاء بهذا النجاح، نجاح أبنائكم هو نجاح لكم ، زرعتم ورعيتم وربيتم، واليوم تشاركون أبناءكم فرحتهم، وأنتم تعلمون أنهم اليوم في منتصف الطريق وهم بحاجة لدعمكم وإسنادكم لمتابعتها إلى النهاية.

ولمعلمينا ومربينا الأفاضل، للهيئات التعليمية الكرام

لدوركم ولجهدكم فضل كبيربما وصل إليه طلابنا من نجاح ، فتحية حب لعطائكم لصبركم وحكمتكم .

 

الحضور الكريم                                                                  

 

لطالما كنا ومازلنا نتباهى بأن شعبنا يحتل مراتب متقدمة بين الشعوب العربية وشعوب العالم، في ميدان العلم والتحصيل العلمي وانخفاض نسبة الأمية، ولكن في السنوات الأخيرة بدأت تبرز مؤشرات تراجع هذا الحال، وعلينا أن نأخذها على محمل الجد، على المستوى السياسي والمنظمات الشبابية والطلابية والمجتمع الأهلي كما المؤسسات التربوية.       

إن الموضوع التربوي مسألة في غاية الأهمية، ولا يمكن أن تلقى فيه المسؤولية على جهة بعينها ، والان المدرسة تتولى مهمة إنتاج الاجيال، وبالتالي هي من يحدد مستقبل الشعوب، لأنها كذلك لابد أن يعطى موضوع التعليم العناية اللازمة من كل الجهات بدْءًا من المستوى السياسي وانتهاء بالمنظمات الشبابية والمؤسسات الأهلية مرورا بالأهل والمدرسة .

وأريد ان اشير هنا الى انه ليس من حق الانروا أن تربط بين السياسات التربوية والتمويل المتوفر، فاكتظاظ الصفوف(50) طالبا وأكثرأحيانا والترفيع الآلي، وعدم الأمان الوظيفي للمعلم، والمنهاج والوسائل التوضيحية والمختبرات وغيرها ، تؤثر بشكل كبير على العملية التعليمية ، وبالتالي على نوعية التعليم، مستوى الطلاب ونسبة النجاح .

وسيكون هذا الموضوع محل اهتمامنا ومتابعتنا في منظمة الشبيبة الفلسطينية مع كل الجهات المعنية ، وتشكيل لجان الاختصاص من القيادة السياسية التي تولت الحوار مع الأنروا في الأزمة الأخيرة ، هي مسألة إيجابية ومهمة، ونحن نثني عليها لأنها تعطي أصحاب الاختصاص دورًا في المساهمة في حماية مكتسبات شعبنا وحقوقة في العلم والعمل والطبابة، والإغاثة ..إلخ .

 

الأخوة والرفاق                                                                  

الحضور الكريم

أود أن أشير إلى أن المعركة ليست ضد الأنروا، بل نحن نخوض معركة الحفاظ على هذا الشاهد التاريخي على النكبة التي حلت بشعبنا، وبالتالي تصويب دورها والغاية من إنشائها، مؤسسة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، وعليها أن تحافظ على دورها الإنساني الكبير هذا.

إن قضية اللاجئين هي جوهر القضية الفلسطينية كانت وستبقى كذلك، وأي محاولة لترك اللاجئ في فراغ التيه والأمية والبطالة والهجرة هي سياسة تستهدف إنهاء القضية الفلسطينية، وواجبنا أن نتصدى لها بكل ما أوتينا من قوة وإرادة وتصميم.

 

في الختام                                                                         

تحية لك يا غسان من أناس أحببتهم فمنحتهم أجمل ما تملك .. الفكرة التي لا تسقط.

ونهديك ما تحب أجيالا تحملها ..؟؟؟؟

ونكرر التهنئة لكم أحبتنا الطلبة بنجاحكم ونتمى لكم التقدم وإلى الأمام.

 

وخلال الاحتفال قدم مسؤول الجبهة في منطقة صور احمد مراد ومسؤول منطقة صيدا عادل ابو سالم  والدكتورة انتصار الدنان وعدد من اعضاء قيادة منطقة صور هدية رمزية للطالب اسماعيل عجاوي " خارطة فلسطين وبندقية " وهي من التراث الوطني الفلسطيني عربون تقدير لجهوده وتفوقه .

وتناوب على تقديم  شهادات التقدير تربويون سابقون وحاليون , مدراء المدارس والاساتذة وعدد من ممثلي القوى السياسية وفعاليات .

DSC_0067.jpg

DSC_0074.jpg

DSC_0075.jpg

DSC_0076.jpg

DSC_0083.jpg

DSC_0084.jpg

DSC_0085.jpg

DSC_0094.jpg

DSC_0095.jpg

DSC_0096.jpg

DSC_0104.jpg

DSC_0105.jpg

DSC_0106.jpg

DSC_0005.jpg

DSC_0006.jpg

DSC_0007.jpg

DSC_0016.jpg

DSC_0017.jpg

DSC_0018.jpg

DSC_0027.jpg

DSC_0028.jpg

DSC_0029.jpg

DSC_0037.jpg

DSC_0038.jpg

DSC_0039.jpg

DSC_0046.jpg

DSC_0047.jpg

DSC_0048.jpg

DSC_0056.jpg

DSC_0057.jpg

DSC_0058.jpg

DSC_0065.jpg

DSC_0066.jpg

 

......للمزيد من الصور اضغط هنا (1)

 

......للمزيد من الصور اضغط هنا (2)

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

Leave your comment

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

المتواجدون حالياً

486 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

« March 2019 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top