رسالة المفوض العام للاونرا بيير كرينبول

16 آذار/مارس 2018
(0 أصوات)


زميلاتي وزملائي الأعزاء،

لقد انتهى للتو المؤتمر الوزاري الاستثنائي الذي عقد في روما وأود أن اشاطركم انطباعاتي الأولى حيال هذا المؤتمر.

بداية اسمحوا لي أن أعبر عن جزيل الشكر والتقدير لكم وللاجئي فلسطين للدعم الهائل الذي تجلى خلال الأسابيع الماضية وخلال المسيرات السلمية المؤيدة للأونروا في هذا اليوم. إن أنشطة التضامن هذه، والتي عكست مخاوفكم فضلا عن التوقعات العالية والثقة، لهي محل تقدير حقيقي وذات قيمة عالية. لقد أوصلتم رسائلكم لجميع أنحاء العالم.

أستطيع القول وبثقة كبيرة أنني لم أشهد سابقا تعبيرا أقوى للقيادة السياسية لدعم الأونروا أكثر مما شاهدت في مؤتمر روما هذا اليوم.

أود التعبير عن عميق امتناني لرؤوساء المؤتمر، وزيرة الخارجية السويدية السيدة مارغوت فالستروم، ووزير خارجية الأردن السيد أيمن الصفدي ووزير خارجية مصر السيد سامح شكري لعقد هذا المؤتمر. وأود أيضا التعبير عن امتناني للممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي ونائب الرئيس السيدة فيديريكا موغيريني والأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريش لتضامنهم القوي ومشاركتهم. كما وأود أن أشكر دولة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله لحضوره ولإلقاءه كلمة بالإضافة إلى تقديم خالص الشكر للعديد من وزراء الخارجية ونواب وزراء الخارجية للعديد من الدول على حضورهم.

لقد كانت بياناتهم جميعا واحدة تلو الأخرى تؤكد على الاهتمام الحقيقي والأصيل للاجئي فلسطين واعترافا قويا بدور الأونروا الذي لا غنى عنه كما وكانت تذكيرا قويا بمدى وحجم الدعم الذي يحظى به تفويض الأونروا في العالم.

إن المساهمة الحيوية التي تقدمها الأونروا في التنمية البشرية، وأيضا الحفاظ على الكرامة، والدفاع عن الحقوق والاستجابة للاحتياجات الطارئة للاجئي فلسطين كلها أمور قد وردت مرارا وتكرارا خلال الكلمات كما وقد تكرر أيضا التعبير عن الاحترام لتفاني وشجاعة موظفي الأونروا وإنني ممتن للغاية لذلك.

لقد أعرب وزراء الخارجية وغيرهم من كبار المسؤولين عن قلقهم الشديد إزاء الأزمة المالية الحالية وغير المسبوقة للأونروا وقدم العديد منهم إعلانات حول التمويل، بعضها كانت تأكيدات على تعهدات أو دفعات مبكرة. وقد سجلنا المساهمات الجديدة التي تم الإعلان عنها والتي بلغت ما مجموعه حوالي 100 مليون دولار أمريكي. هذا وقد ذكرت دول أخرى بأنها تنظر جديا بتقديم مساهمات إضافية وسوف نتابع هذا الأمر معهم.

سنعمل الآن على تطوير المزيد من الخطوات والمبادرات لسد ما تبقى من العجز ولا يوجد لدي ادنى شك بأن علينا أن نعمل بجد كل يوم من أيام السنة للوصول إلى النتيجة التي نسعى لتحقيقها. سنفعل ذلك بمنتهى التصميم والإرادة.

لقد اتفقت أيضا على إطلاع الأمين العام للأمم المتحدة ورؤوساء المؤتمر بانتظام على الخطوات التالية وعلى التقدم الذي نحرزه. وسأقدم تقريرا لأعضاء اللجنة الاستشارية خلال الاجتماع القادم للجنة.

لقد ذكرت للمشاركين بأنني لا أستطيع أن أتخيل العودة لطلابنا وإخبارهم بأننا فشلنا في حماية حقهم في التعليم، أو في الحصول على الرعاية الصحية لملايين المرضى، أو تأمين المساعدة في حالات الطوارئ للملايين من الأشخاص المحتاجين.

إن الأونروا تمثل الأمل وقد أكد مؤتمر روما وبصوت عالٍ وواضح أن حقوق وكرامة اللاجئين الفلسطينيين مهمة جداً وأن الأمل يجب ان يبقى حياً.

مع خالص احترامي وتقديري
بيير كرينبول


Dear colleagues,


The Extraordinary Ministerial Conference has just ended in Rome and I wish to share my first impressions with you.

To begin with, let me warmly thank you and Palestine Refugees for the tremendous support over the past weeks and the large and peaceful demonstrations today. These acts of solidarity - reflecting both your concern, as well as the high expectations and trust - were genuinely appreciated and valued. Your messages to the world were heard.

I can say with great confidence that there has never been a more powerful expression of political leadership in support of UNRWA than at the Conference in Rome today.

My deep gratitude goes to the co-chairs, Foreign Ministers Margot Wallström of Sweden, Ayman Al-Safadi of Jordan and Sameh Shoukry of Egypt, for convening the Conference. It also goes to the EU High Representative and Vice-President Federica Mogherini and the UN Secretary-General António Guterres for their strong solidarity and engagement. I wish to thank Prime Minister Rami Hamdallah for his presence and statement and the many Foreign Ministers and Deputy Foreign Ministers for their attendance.

The genuine concern for Palestine Refugees and deep recognition of UNRWA’s indispensable role - expressed in statement after statement - were a powerful reminder of how strong is the support for our mandate in the world.

The crucial contribution UNRWA makes to human development, the preservation of dignity, the defense of rights and response to emergency needs of Palestine Refugees were all mentioned repeatedly. As was the respect for the dedication and courage of UNRWA’s staff. I am hugely grateful for that.

Foreign Ministers and other senior officials all expressed serious concern about UNRWA’s current unprecedented financial crisis. Many announcements were made on funding. Some were confirmations of pledges or early payments. We recorded new contributions of a total of around $100 M. Other countries stated that they are seriously considering additional contributions and we will follow-up with them.

We will now develop further actions and initiatives to close the rest of the shortfall. There is no doubt in my mind that we will have to work very hard every day of the year to achieve the result we seek. We will do so with utmost determination.

I have agreed to keep the Secretary-General and co-chairs regularly updated on the progress and next steps. I will also report to the next meeting of the Advisory Commission.

I told participants that I cannot imagine going back to our students and telling them that we have failed to protect their right to education, or the access to health care for millions of patients, or to emergency assistance for millions of people in need.

UNRWA stands for hope and the Rome conference confirmed loud and clear that the rights and dignity of Palestine Refugees matter and that hope needs to be kept alive!

With my deep respect,

Pierre Krähenbühl

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top