وفد من هيئة العمل الفلسطيني عرض وحايك أوضاع اللاجئين وقرار وزارة العمل

07 آب/أغسطس 2019
(0 أصوات)

وطنية - زار وفد من "هيئة العمل الوطني الفلسطيني المشترك" برئاسة أمين السر العام فتحي أبو العردات، المكتب السياسي لحركة "أمل" في بيروت والتقى رئيسه جميل حايك في حضور عدد من اعضاء المكتب.
ولفت بيان للحركة الى انه "تم خلال اللقاء التداول في ما تتعرض له فلسطين المحتلة وخصوصا القدس، من هدم للمنازل ومصادرة الأراضي وتوسيع الاستيطان ومصادرة الأموال الفلسطينية وسرقتها، وحصار غزة والاغتيالات على الحواجز الصهيونية، والتحديات التي يواجهها الشعب الفلسطيني في مواجهة "صفقة القرن" و"ورشة المنامة"، الى جولة كوشنير الأخيرة في المنطقة والاستمرار في تحدي ارادة شعوب المنطقة وحقها في انهاء الاحتلال الصهيوني ومشاريع السيطرة على الاراضي وتهويدها في فلسطين والجولان وجنوب لبنان".
اضاف البيان: "وتطرق البحث ايضا إلى العلاقات الأخوية وبين حركة "أمل" والفصال الفلسطينية، التي أرسى اسسها الإمام القائد السيد موسى الصدر، والعلاقة الوطيدة النضالية والكفاحية التي تربطهما في مواجهة الاحتلال الصهيوني و"صفقة القرن" وتقدير موقف لبنان الرسمي والشعبي والحزبي، وموقف دولة الرئيس نبيه بري في مواجهة صفقة القرن وورشة المنامة".
وثمن الجانبان "الموقف اللبناني - الفلسطيني المشترك في مواجهة هذه المشاريع الجهنمية التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية وحقوق اللاجئين، والتوطين أو التهجير"، وإستعرضا "أوضاع المخيمات في ظل الواقع الصعب الذي يعيشه أبناء الشعب الفلسطيني، والقرار الأخير لوزارة العمل بمكافحة العمالة الأجنبية، والتحركات التي قام بها أبناء المخيمات السلمية منذ ما يزيد عن الاسبوعين، وضرورة ايجاد الحلول السياسية لها بما يحفظ المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني".
وتطرقا إلى "موضوع العمال الفلسطينيين"، فأكدا "إستمرار الحوار الأخوي مع الجهات المعنية اللبنانية بما فيها لجنة الحوار اللبناني - الفلسطيني، وأهمية وقف الإجراءات التي تطال العمال الفلسطينيين إفساحا في المجال للحوار الفلسطيني - اللبناني الى أن يصل إلى هدفه في معالجة الأزمة في إطار القانون، وإجراء التعديلات القانونية اللازمة التي تنصف الفلسطينيين في الحصول على حقوقهم الانسانية والإجتماعية".
وشدد الوفد على "أهمية تقدير الخصوصية الإستثنائية للاجئين الفلسطينيين في لبنان وإعفائهم من إجازة العمل، وعدم نجاح هذه التجربة لأسباب وجيهة ومحقة، كون الفلسطينيين في لبنان ليسوا أجانب وإنما لاجئون همهم العودة إلى وطنهم".
وقدر الوفد "موقف الرئيس نبيه بري والحركة من متابعة هذه القضية لإيجاد الحلول المناسبة بما يحفظ العلاقات الأخوية اللبنانية الفلسطينية، وإحالة هذا الملف إلى الحكومة لإجراء المقتضى المطلوب ودعم ملف الحقوق الانسانية والمدنية للاجئين الفلسطينيين".

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top