طباعة

بمناسبة الذكرى الـ 68 للنكبة حزب الشعب الفلسطيني بالكفاح الوطني المستمر والوحدة الوطنية نحقق أهداف شعبنا

13 أيار 2016
(0 أصوات)

بمناسبة الذكرى الـ 68 للنكبة حزب الشعب الفلسطيني

بالكفاح الوطني المستمر والوحدة الوطنية نحقق أهداف شعبنا

رام الله: بمناسبة الذكرى الـ 68 للنكبة التي حلت بشعبنا الفلسطيني عام 1948، أصدر حزب الشعب الفلسطيني بيانَ تحت عنوان (بالكفاح الوطني المستمر والوحدة الوطنية نحقق أهداف شعبنا)، فيما يلي نصه:

يا جماهير شعبنا الفلسطيني الصامد
في الخامس عشر من أيار كل عام تشتعل الذاكرة الفلسطينية وينفتح الجرح الفلسطيني الذي ما زال يقطر دما مستذكراَ ويلات النكبة الكبرى التي حلت بشعبنا في 15 ايار عام 1948، وما زال شعبنا يعيش نتائجها المؤلمة حتى يومنا هذا. إن هذه النتائج تركت بصمات حزينة وقاسية على جبهات الزمن، لكنها لم تغير من إرادة شعبنا أو تضعف عزيمته في مواجهة جرائم الاحتلال والاستيطان والتهويد، بالإضافة لمواصلة فرض الحصار الظالم على قطاع غزة وتعريضه للعدوان، واستمرار المعاناة الناجمة عن النكبة في مخيمات الشتات وخاصة في سوريا ولبنان، والتي تزيد من حدتها تقليصات خدمات وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين فيها. وكذلك في مواجهة سياسية التمييز العنصري على أهلنا داخل أراضي عام 48، وتضييق الخناق عليهم في محاولة بائسة لإجبارهم على ترك ديارهم.

يا جماهير شعبنا في الوطن ومخيمات الشتات:

وأمام ذلك فإننا في حزب الشعب الفلسطيني وفي الوقت الذي ندعو فيه لتركيز كل الجهود الوطنية لمواجهة المخاطر الحقيقة التي تتهدد شعبنا وحقوقه المشروعة، والعمل المشترك الجاد والفوري من أجل إنهاء الحالة الشاذة التي يعانيها شعبنا ونظامه السياسي بسبب الانقسام، وينتهك استقراره وكرامته وحقوقه الاجتماعية والوطنية، نؤكد مجدداَ أن الطريق الوحيد لمواجهة ما يتعرض له شعبنا وقضيتنا من مخاطر وتحديات، يتطلب الحفاظ على مكتسبات شعبنا الوطنية واحترام حقوقه الاجتماعية والديمقراطية، وسرعة استئناف مسيرة المصالحة الوطنية بوضع آليات إنهاء الانقسام موضع التنفيذ بعيداَ عن كل أشكال المماطلة والعمل على معالجة كافة الملفات التي تم الاتفاق عليها بما يضمن تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية والقيام بدورها في قيادة شعبنا، والبدء بتشكيل حكومة وحدة وطنية تتولى معالجة كل الأزمات الداخلية.

إن هذا الطريق هو وحده الكفيل بتطوير نضالات شعبنا نحو انتفاضة شعبية شاملة، وهو الطريق لتوحيد كافة الجهود والطاقات والإمكانيات الوطنية لتعزيز صمود شعبنا ومواصلة النضال دفاعاَ عن حقه المشروع في العودة الى دياره التي شرد منها، استناداَ الى حقه التاريخي والقانوني والى قرارات الشرعية الدولية، وفي مقدمتها القرار194، وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، مهما طال الزمن وبلغ الاحتلال والعدوان من قسوة وبطش.

يا جماهير شعبنا الفلسطيني الصامد.

إن حزب الشعب وهو يحيي مع جماهير شعبنا ذكرى النكبة، يدعو رفاقه ومناصريه وكل جماهير شعبنا الفلسطيني للمشاركة الفعالة في كافة فعاليات النكبة المقرة من اللجنة الوطنية العليا، لنؤكد للمحتل الإسرائيلي بأننا هنا باقون ولا وطنَ لنا غير هذا الوطن، وأننا عازمون على العودة إلى ديارنا.
عاش كفاح شعبنا من أجل العودة والحرية والاستقلال

المجد للشهداء والحرية للأسرى

حزب الشعب الفلسطيني

12/05/2016

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

جديد موقع مخيم الرشيدية