اجتماع  لـ "اللجنة الامنية الفلسطينية العليا" في عين الحلوة.. والمقدح ينسحب احتجاجا  

22 آب/أغسطس 2016
(0 أصوات)

 

البلد | محمد دهشة

اكدت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان قوى مخيم عين الحلوة السياسية قطعت شوطا كبيرا في تحصين الامن والاستقرار رغم بعض الاحداث الامنية المتنقلة والاختلاف في المواقف، ذلك انها جددت تأكيدها على ان ستتصدى بحزم لاي محاولة للعبث بالامن الفلسطيني الداخلي او الجوار اللبناني، فيما شكل توقيف احد المتهمين بالقاء القنابل رسالة ثنائية الابعاد.

فقد اوقفت القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة الفلسطيني "جمال. هـ" المتهم بالقاء قنبلتين صوتيتين عند مفرق سوق الخضار في الشارع الفوقاني في المخيم بعدما نصبت له كميناً ومن ثم طاردته واطلقت النار عليه بعد محاولته الفرار، فاصيب في ساقه، ونقل الى مستشفى النداء الانساني للمعالجة قبل ان يتم تسليمه رسميا من قبل عائلته واشقائه.

واعتبرت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان توقيف "جمال. هـ" رسالة حاسمة عن قرار القوى الفلسطينية التصدي لمن يحاول العبث بأمن المخيم او حرف الانظار عن ايجابيات عملية تسليم المطلوبين لانفسهم، وفي الوقت نفسه بأن الاجراءات الميدانية للقوة الأمنية المشتركة رسالة ايجابية اخرى من المخيم الى الجوار اللبناني والى الدولة اللبنانية فيها تأكيد الحرص على حفظ الامن المشترك.

بينما تواصلت عملية تسليم المطلوبين لانفسهم، حيث اقدم الفلسطيني (حسن.م) على تسليم نفسه الى مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب هو ابن شقيق امير "عصبة الأنصار الاسلامية" الشيخ ابو عبيدة، ليرتفع بذلك عدد الذين سلموا انفسهم من مطلوبي مخيم عين الحلوة الى 27 مطلوباً في اقل من شهر بينهم شخص واحد الى شعبة المعلومات في الامن العام هو ابن شقيق القيادي الاسلامي الشيخ اسامىة الشهابي.

اجتماع ومقاطعة

سياسيا، عقدت "اللجنة الامنية الفلسطينية العليا" في لبنان برئاسة قائد "الامن الوطني الفلسطيني" في لبنان اللواء صبحي ابو عرب اجتماعا في مقر "القوة الامنية المشتركة" في مخيم عين الحلوة شارك فيه، قائد القوة اﻻمنية الفلسطينية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح، نائب المسؤول السياسي لحركة "حماس" في لبنان الدكتور احمد عبد الهادي "ابو ياسر"، عضو المكتب السياسي لـ "جبهة التحرير الفلسطينية" صلاح اليوسف، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية عدنان ابو النايف، مسؤول "حزب الشعب الفلسطيني" في لبنان غسان أيوب، مسؤول جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في لبنان تامر عزيز "ابو العبد" امير "الحركة الاسلامية المجاهدة" الشيخ جمال خطاب، الناطق الرسمي باسم "عصبة الانصار الاسلامية" الشيخ ابو شريف عقل، قائد القوة الامنية الفلسطينية المشتركة في منطقة صيدا العميد خالد الشايب، ممثل "الجبهة الشعبية" عبد الله الدنان، ممثل حركة "حماس" في منطقة صيدا، مسؤول الارتباط في الامن الوطني الفلسطيني العميد سعيد العسوس "ابو نادر" وعضو قيادة الحركة الاسلامية المجاهدة الشيخ ابو اسحاق المقدح.

وذكرت مصادر المشاركين، ان اللواء المقدح قاطع استكمال الاجتماع على خلفية قضية إغتيال علي رضا عوض الملقب بـ "البحتي" الذي حصلت منذ أكثر من شهر، وعدم الجدية والحسم بالتعامل مع هذه القضية، مبدياً عدم رضاه عن طريقة التعاطي بين التسويف والمماطلة، فيما أكملت اللجنة إجتماعها بحضور ممثلين عن لجنة الزيب حيث قررت استكمال التحقيق  وكأن فيه عودة الى نقطة الصفر وفق بيان صادر عن اعلام القوة الامنية الفلسطينية المشتركة.

واوضح المقدح لـ "صدى البلد"، انه قاطع ما تبقى من الاجتماع اعتراضا على عدم الجدية بحسم قضية البحثي حيث ان هناك متهم رئيسي، معتبرا ان انسحابه رسالة بضرورة معالجة القضية ووضع حد لاي مخل بالامن، طالما ان هناك اصرار على عدم السماح بالعبث بامن المخيم من اي جهة كانت.

كما جرى بحث سبل تحصين الأمن والاستقرار في المخيم على ضوء عمليات تسليم المطلوبين لانفسهم طوعا الى مخابرات الجيش اللبناني، مع شعور ان هناك بعض المتضررين من هذه الخطوة يحاولون توتير وتعكير الاجواء، اضافة الى تقييم جولة الزيارات التي قامت بها "اللجنة الامنية العليا" الى القوى السياسية والروحية الامنية في صيدا وانعكاساتها الايجابية حيث تركت ارتياحا لبنانيا كبيرا وساهمت في تنفيس حالة الاحتقان وتهدئة الهجمة الاعلامية عبر التأكيد الحاسم انه لا يوجد لاي فلسطيني مشروع القيام بأي عمل امني في العمق اللبناني انطلاقا من مخيم عين الحلوة.

جولة سياسية

سياسيا، خرق رتابة المشهد الصيداوي نهاية الاسبوع، الزيارة التي قام بها وفد من "الرابطة الإسلامية السنية" في لبنان برئاسة المهندس ماهر صقال وعضوية كل من العميد المتقاعد حافظ شحادة، الشيخ شادي المصري، الشيخ احمد نصار، المحامي اسامة سعيد شعبان والمحامي محي الدين ماهر حمود، على الفعاليات الصيداوية، اذ التقى كلا من: الامين العام لـ "التنظيم الشعبي الناصري" الدكتور اسامة سعد، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود، رئيس مجلس امناء تجمع العلماء المسلمين الشيخ احمد الزين، الدكتور عبد الرحمن البزري ورئيس بلدية صيدا محمد السعودي، حيث اكد الوفد على دور الرابطة الوفاقي بين جميع الفرقاء على الساحة السنية وعلى دور صيدا التاريخي في مقاومة الاحتلال الصهيوني ودورها كمنطل تاريخي لكل المبادرات السنية على صعيد الوطن وكونها عاصمة الجنوب.

وقد قام الوفد بجولة على انجازات بلدية صيدا وبعض المرافق الصناعية في المدينة، وقد رعى رئيس الرابطة المهندس ماهر صقال حفل تخريج طالبات المعهد الشرعي في مركز المفتي محمد سليم جلال الدين في مركز معروف سعد الثقافي.

أمنيا، سقط جريحا في اشكال فردي وقع عند مستديرة الاميركان صيدا على افضلية المرور واستخدمت فيه آلات حادة وقد نقل الجريحان (احمد.ش) و(حسن.م) الى مستشفى الهمشري وحضرت القوى الامنية وفتحت تحقيقا بالحادث.

 

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top