كيف لوطن أن يستمر بدون أطباء؟

13 تموز/يوليو 2018
(0 أصوات)

كيف لوطن أن يستمر بدون أطباء؟

بقلم الدكتور عبد الناصر أبو خليل

 

هل نحن في مأزق على مستوى الوطن ؟

 

نعم فلنتكلم عن الطب :

...اذا كان الطب و هذه المهنة النبيلة قد وصلنا الى هذا الدرك من التعامل مع الكادر الطبي ومع المؤسسات الطبية هذا من ناحية المريض ،  أما من ناحية المؤسسات الرسمية فهناك غياب كامل ومجحف لأي خطة صحية وغياب كامل للمعالجة الطبية والعلمية

.. ..والأهم هو:  الحكم  على أي كادر طبي بغياب أي محاسبة علمية أو أي دراسة علمية لأي ملف طبي تحت عنوان ((خطأ طبي )) والتشهير بالأطباء على أساس من  وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي،  مع غض النظر من قبل الدولة ووسائل التواصل التي تعتبر أن التهجم على الاطباء هو مجرد سبق صحفي دسم ، وقد أدى في النهاية الى : ابتداء وجود ردات فعل من قبل الكادر الطبي،  ويا خوفي كما قال الرحابنة:  أن نصبح كدولة بلا أطباء كما اصبحت دولة انطوان كرباج دولة دكتاتورية من دون شعب ، وكما قرر ذلك الطبيب الانكليزي جراح الاعصاب أن يهديهم شهادته الطبية ويفتح محلا" لبيع البوظة ..

فالمطلوب  اليوم هو وقفة ضمير منطقية ،

 لنتخيل كيف يمكن لوطن ان يستمر بدون أطباء ، وقد فعلها أطباء التصوير الطبي في فرنسا عندما توقفوا عن العمل لمدة عشرة أيام ما أدى الى تدخل مباشر من قبل وزير الصحة الفرنسي لرد الاعتبار المعنوي لهم ...فهل يفعلها وزير الصحة في لبنان ليصحح المسار؟..لأنه اذا امتهنت كرامة أنبل مهنة في لبنان (الطب ) فهذا انما يدل على أنه لا كرامة تحترم في هذا البلد الذي أراه ساقطا" اذا استمرينا في هذه الهمجية الفكرية والثقافية..

فلتكن صرخة وطن من صور فحال هذه المهنة كحال آثارات صور التي يغزوها  العشب البري وحال ميناء صور التاريخي العريق الذي يقصده السياح فيصعدون الى القارب بين جبل من النفايات الذي يكاد مستوى ارتفاعه  أن يصل الى مستوى الزورق السياحي ،  فهذه صورة عن هذا البلد الذي لا أتمنى أن يعيش فيه أولادي في المستقبل،

 فرجاء لا تقتلوا آخر ذرة انتماء لهذا الوطن...

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top