طفولة مخيم

01 أيلول/سبتمبر 2015
(0 أصوات)

فاطمة مجذوب

هذه الصورة ليست من ساحة رياض الصلح و الرائحة ليست رائحة القمامة في بيروت إنها رائحة الرصاص و القمامة في مخيم عين الحلوة، و هاتان الطفلتان لا تتظاهران من أجلِ إسقاط النظام الطائفي إنما بسبب استهداف الطفولة في مخيم عين الحلوة.
داخل مخيم عين الحلوة امتزجت الطفولة بالألم و الأمل تحت أزيز الرصاص و القنابل، أطفالٌ امتلئ عالمهم المُخمليّ بالذكريات الأليمة، فهم يكبرون على مشاهد الاشتباكات في أزقة المخيم هنا و هناك و على أصوات الرصاص و بكاء أمهاتهن، هذا بالإضافةِ إلى الأمراض النفسية و الداخلية التي تركتها آثار الحوادث الدامية التي تحدث أمامهم.

و في ظل الإشتباكات الأخيرة التي شهدتها أزقة مخيم عين الحلوة ضجة مواقع التواصل الإجتماعي بصورة ظهرت فيها طفلتان يحملان يافطة كُتب عليها:
"ما حدا بدو فلسطين عم تضحكوا علينا كلكوا كذابين طلعت ريحكتكم حلوا عننا".
و في مقابلة قمنا بإجرائها معهن، بدأنا بالحديث مع الطفلة الكبرى ريان أحمد منصور (سبع سنوات) فعندما سُألت ريان لماذا وقفت في الشارع و حملت هذه الكلمات أجابت بكل حزن: "أحنا كل الليل ما نمنا من ريحة الزبالة و لا من صوت القنابل و كأننا بفلسطين و اليهود هيك عم بعملوا فينا"، أما عن اللعب الذي حُرمت منه ريان قالت: "أنا بكره كل واحد قوص رصاصة بالمخيم لأنوا حرمني أطلع ألعب و حرمني أروح أشتري و أنا بحكيلن لهل أشخاص إن في حدا لازم يهاجر فالهجرة إلكم و البقاء لنا"،
و أضافت أيضاً: "المدرسة قربت و أنا ما بدي أروح عليها عشان بخاف أنا و راجعة يقوصوا عبعض و ما يرحموا الصغار يلي ماشين بالشارع".

أما عن الطفلة الصغرى رهف البالغة من العمر أربع سنوات اكتفت بكلمات محدودة رددتها طوال الوقت: "أنا كل الليل ما نمت احنا رموا قنبلة عنا على الخزنات و نزلت المي زي النهر علينا الله ينتقم من كل واحد خوفني".

هم أطفالٌ هرموا قبل الأوان، لا يوجد لهم أي ذنب سوى أنهم لاجئون و محرومين من أبسطِ حقوقهم فرغم قسوة الحياة عليهم و رغم كل المآسي التي يعشونها فهم يقومون بإسعاد أنفسهم واضعين أمام عيونهم بصيص من الأمل رغم كل الألم الذي يعيش بداخلهم.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

Leave your comment

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

المتواجدون حالياً

491 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

« March 2019 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top