نزوح... و هجرة

15 أيلول/سبتمبر 2015
(0 أصوات)

أسرة ناشط

 

لا يمكن لأي متجوّل في شوارع مخيّم عين الحلوة إلاّ أن يلحظ أكثر من مرّة يوميّاً شاحنة صغيرة محمّلة بأثاث منزل أو سيارة بيك أب وعليها عفش، وان دلّت هذه المشاهد على شيء، فإنها تدلّ على حجم المغادرة النهائيّة أو شبه النّهائيّة لأعداد متزايدة من السكّان تكاد تتحوّل إلى ظاهرة.

وعندما نسأل أيّ من النّاس في المخيّم بشكل عفوي أو مخطّط، لا تسمع سوى إجابة واحدة، "الله يخلّصنا" والمقصود طبعاً العيش في المخيّم، فكلّ قادر ماديّاً على الإنتقال، انتقل أو أنّه في طور الإنتقال، أما غير القادرين، فالرغبة موجودة والإمكانيّات  المعدومة لا تسمح.

لا نحتاج إلى ذكاء غير طبيعي لنكتشف أن الحالة الأمنيّة والتخوّف الواضح والمعروف من تجدّدها هو السبب، بل ويضاف حالة التوتّر اليوميّة والدّائمة والتي وإن لم تصل إلى حدود الخطر الجسدي الواضح، إلاً أنّها تعبّر عن حالة دائمة من القلق والخوف لها تأثيراتها على مجرى الحياة اليوميّة للنّاس.

من لا تسعفه حالته الماديّة من الإنتقال، سعى ويسعى جدّيّاً على الأقلّ لتأمين انتقال أولاده من مدارس المخيّم إلى مدارس الجوار "الشهّداء- دير القاسي" أو إلى مدارس الأنروا في صيدا، والإستعداد العالي لإستخدام علاقاته ومعارفه وأصحاب النّفوذ القادرين على التأثير في هذا المجال.

لا يمكن الآن الحديث عن نسب دقيقة والتي تحتاج إلى دراسة جدّيّة واستبيان واضح، إلاّ أنه لا يمكن إغفال أن حالة النزوح إلى الجوار باتت ظاهرة معتدة وواضحة للعيان.

صحيح، أن اللجوء إلى المنافي والمغتربات ظاهرة لم ترتبط مباشرة بالأحداث الأمنيّة الدّاخليّة، إلاّ أنّ ارتفاع وتائر الإستعداد لدى شريحة واسعة، منها لم يتقبّل فكرة اللجوء في السّابق، باتت هي الأخرى واضحة والإستعدادات الواقعيّة لتنفيذها تجري على قدم وساق.

هل كتب على اللاجئين في لبنان، وفي عين الحلوة اليوم تحديداً خيارات إما النزوح أو الهجرة.

سؤال- صرخة- نطلقه قبل فوات الأوان، لعلّ صداه يصل وان متأخّراً إلى أصحاب القرار في القياة السياسيّة على تنوّعها وتعدّد تسمياتها.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

Leave your comment

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

المتواجدون حالياً

538 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

« March 2019 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top