خرّب وما عمّر من جهة..ومكفي من جهة ثانية / نزهة الروبي

03 حزيران/يونيو 2017
(0 أصوات)

خرّب وما عمّر من جهة..ومكفي من جهة ثانية

نزهة الروبي

"خرّب وما عمّر"، هذه الجملة التي يطلقها بعض أهالي تجمع المعشوق على مشروع تركيب خزانات لإيصال مياه قابلة للشرب في أجواف أراضي تجمع المعشوق، هذا المشروع الذي بادر القيمين عليه عبر ورشة عمل متخصصة في الحفر منذ عدة أشهر، فتحفرت معظم طرقات تجمع المعشوق، بهدف تمديد (قساطل) جوفية أو ما شابه ذلك، إلا أن العمال الذين حفروا الارض، عاودوا دملها من جديد، ولكن بدون إعادة تزفيت الطرقات، الأمر الذي أدى إلى تشويه منظر الطرقات من جهة وعدم الوصول إلى نتيجة من جهة أخرى.
يقول أحد الأفراد في تجمع المعشوق :
لقد عمدت بسؤال أحد أفراد اللجنة الشعبية لمرات عدة (شو صار بالمي الحلوة؟؟ تارة يجيب عن قريب، وتارة إن القساطل غير صالحة ، وتارة الشبكة تالفة ، ولا أدري أي إجابة يجب أن أصدق!

أما (ب.ل) يقول كلما فاض خزان المعشوق تفيض منازلنا ومحلاتنا التجارية معه منذ بدأ ذلك التحفير، وعندما لجأت إلى أحد المعنيين لم آخذ منه حقاً ولا باطلاً!

وبسؤال مسؤول اللجنه الشعبية في المعشوق السيد (إياد العينين-أبو علي)، عن مصير هذا المشروع، وعن الخطة المستقبلية له، أفاد أن المشروع منذ بدايته كان يهدف لتركيب خزان جديد ليس إلا، ولكن بعد ذلك قررنا بتغيير كل شي قديم من تركيب فلاتر للخزان الرئيسي وصولا لقساطل جديدة ، لا توقيف للمشروع، ولكننا دخلنا مناقصة أضخم لنجعل كل المنازل تستفيد بشكل فعلي...

18740063_1327399577315578_5181285792191916641_n.jpg

18766027_1327399527315583_3452399747004471719_n.jpg

18767675_1327399497315586_4162899030838652945_n.jpg

18838840_1327399597315576_6008410773156180022_n.jpg

18839215_1327399473982255_4602921812834717265_n.jpg

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top