الوزير قراقع يعقد لقاءً لبنانياً فلسطينياً تضامناً مع الأسرى في سفارة دولة فلسطين في لبنان

06 أيلول/سبتمبر 2017
(0 أصوات)

بدعوة من سفارة دولة فلسطين في لبنان، وتضامنا مع الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني عقد رئيس هيئة الأسرى والمحررين الفلسطينيين الوزير عيسى قراقع لقاءً فلسطينياً لبنانياً للتضامن مع الاسرى في سجون الاحتلال في مقر سفارة دولة فلسطين في لبنان، عصر الاربعاء ٢٠١٧/٩/٦.

حضر اللقاء سفير دولة فلسطين في كردستان نظمي حزوري، امين سر حركة فتح في لبنان فتحي ابو العردات، عضوا المجلس الثوري: الحاج رفعت شناعة والأخت آمنه جبريل؛ منسق الحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة معن بشور؛ ممثلو وقادة الفصائل والقوى الإسلامية والفلسطينية؛ أمين سر وأعضاء اقليم فتح في لبنان وقيادة حركة فتح في بيروت؛ ممثلو الاحزاب والقوى الوطنية والسياسية اللبنانية: "ممثل التيار الوطني الحر؛ ممثل حزب الإتحاد؛ ممثلا حزب الله وحركة أمل؛ ممثل الحزب العربي الديمقراطي؛ ممثل ندوة العمل الوطني؛ ممثل المؤتمر الشعبي اللبناني؛ ممثل حزب الوفاء اللبناني؛ رئيس اعادة تأهيل مركز الخيام". مسؤول رعاية أسر الشهداء والجرحى في لبنان؛ مسؤول لجنة المتقاعدين في بيروت؛ عدد من الأسرى المحررين اللبنانيين والفلسطينيين؛ وحشد من المخيمات في بيروت.

بدأ الاحتفال بالنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني تلاه الوقوف دقيقة صمت وقراءة السورة المباركة "الفاتحة" على ارواح شهداء الثورة الفلسطينية والامتين العربية والاسلامية وعن روح الشهيد فتحي البحرية.

وكانت كلمة مقتضبة لامين سر فصائل منظمة التحرير في لبنان فتحي ابو العردات، ثمن فيها دور الاسرى والمعتقلين الذين حققوا الانتصار تلو الاخر بالمعارك التي خاضوها ويأتي اخر هذه الانتصارات اذعان الاحتلال الصهيوني لطلبات الاسرى والمعتقلين بعد معركة الامعاء الخاوية.

واعتبر ابو العردات ان لجان الاسرى والمعتقلين الذين حولوا كل يوم من ايام الخميس يوماً للتضامن مع الاسرى، شكل الرافعة المعنوية للاسرى والمعتقلين.

وفي ختام كلمته عزّا ابو العردات الشعب اللبناني على مصابه الاليم في استشهاد جنوده الاسرى من المؤسسة العسكرية اللبنانية.

وكانت كلمة لوزير الاسرى والمعتقلين عيسى قراقع شكر فيها كل من دافع ودعم قضية الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي، ناقلاً تحيات عوائل الاسرى والمعتقلين الى الشعب الفلسطيني الصامد في لبنان.

ورأى قراقع ان الاسرى الفلسطينيين يعانون من اشد انواع الارهاب وهو ارهاب الدولة الذي يمارس على الالاف من الاسرى الفلسطينيين، مؤكداً ان قضية الاسرى هي من اكثر القضايا المحقة. ونوه قراقع ان عدد الاسرى الفلسطينيين منذ الاحتلال لغاية يومنا هذا بلغ ١ مليون اسير، مما يعني ان ربع الشعب الفلسطيني مارست عليه اسرائيل ارهاب دولة.

وشدد قراقع ان المسعى الرئيسي للاحتلال هو تحويل كل من ينبذ الاحتلال مجرماً ويريدون تصوير الاسرى على انهم ارهابيين والكيان الصهيوني هو الضحية، مؤكداً ان الضحية الاول والوحيد من الارهاب الصهيوني هو الشعب الفلسطيني والعائلات الفلسطينية.

واعتبر قراقع ان الهجمة اليوم على الاسرى والمعتقلين ومحاولات الادارة الاميركية والصهيونية تجريم كل من يواجه الاحتلال، لهو اخطر ما يواجهه الاسرى والمعتقلين اليوم في سجون الاحتلال، وهو ما واجهته الرئاسة الفلسطينية بعدم تخليها عن ملف الاسرى والمعتقلين واستمرار دعم عائلاتهم، داعياً الامم المتحدة والمنظمات الدولية الى اجراء تحقيقات شفافة تكشف فضيحة الاسرى والتعامل معهم في سجون الاحتلال.

وانتقد قراقع دور الاعلام بعدم تسليط الضوء يومياً على قضية الاسرى، معتبراً ان افضل رد على ذلك يكون من خلال تبني قضايا الاسرى، وفضح كل من قام بالمجازر ودعمها ومولها ضد الشعب الفلسطيني.

واكد قراقع ان غطرسة اسرائيل اوصلتها الى الابقاء على اجساد بعض الاسرى فيما يعرف باسم مقابر الارقام، وسياسة الانتقام التي تمارسها بما فيها من اعتقال تعسفي واعتقال للقاصرين، يرقى الى مستوى الجرائم بحق الانسانية، واصفاً اسرائيل بالدولة العنصرية التي لا تعر اهمية للقانون الدولي الذي يحفظ حقوق الاسرى حسب اتفاقية جنيف وميثاق الامم المتحدة.

واعتبر قراقع ان الاضراب الاخير الذي خاضه الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال كان يهدف الى كسر شوكة الاسرى معنوياً وانسانيا" والاستهانة بكراماتهم، لكن الاهداف الصهيونية باءت بالفشل نتيجة للوحدة بين الاسرى والالتفاف الشعبي حول هذه القضية المحقة.

وكانت مداخلة لرئيس مركز الخيام محمد صفا انتقد فيها العجز الدولي والعربي تجاه قضية الاسرى والمعتقلين، داعياً الى تحويل القضية الفلسطينية الى قضية مركزية.

وكانت مداخلة ثانية لممثل الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين في لبنان علي فيصل دعا فيها الى تحويل قضية الاسرى الفلسطينين الى قضية تحاكم عليها اسرائيل.

21272547_796911930516471_4789487907179493878_n.jpg

21314462_796912200516444_4757192157298029975_n.jpg

21314649_796911977183133_769955696559135078_n.jpg

21314716_796912167183114_4464206519697376402_n.jpg

21317516_796912393849758_4962841446499928977_n.jpg

21317835_796912087183122_2979497677392434699_n.jpg

21369390_796912353849762_6230328379574577763_n.jpg

21370861_796911597183171_9071266619331004297_n.jpg

21370971_796911850516479_3563842162157395161_n.jpg

21370987_796911603849837_6818123223832076060_n.jpg

21433112_796911673849830_8001590947474845226_n.jpg

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

racamp news

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 وعضو في مجموعة تواصل الاعلامية والاتحاد الدولي للمواقع الالكترونية والاتحاد الدولي للصحفيين العرب ومنتدي الاعلاميين الفلسطينيين في لبنان - قلم. 

شارك موقعنا على شبكات التواصل الاجتماعي

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top