بيان صادر عن قيادة تحالف القوى الفلسطينية في لبنان

10 آذار/مارس 2018
(0 أصوات)

لتوحيد الجهود في تعزيز صمود أبناء شعبنا، وتثبيت الأمن والإستقرار في المخيمات .

عقدت قيادة تحالف القوى الفلسطينية في لبنان اجتماعها الدوري اليوم الخميس في ٨/٣/٢٠١٨، في مقر الجبهة الشعبية القيادة العامة في بيروت، وبحثت آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية ومشروع صفقة القرن، والأوضاع المتعلقة بشؤون شعبنا الفلسطيني في لبنان، على المستوى السياسي والأمني والإنساني، وتوقفت عند النقاط التالية:

١- تدين قيادة تحالف القوى الفلسطينية الإعلان الأميركي عن عزم الإدارة الأميركية نقال سفارة الولايات المتحدة الأميركية إلى القدس في ١٥ أيار، الذي يصادف ذكرى النكبة، وتعتبر هذا الإعلان إمعاناً في استهداف القدس والقضية الفلسطينية وفي الإنحياز إلى الكيان الصهيوني.
٢- تدعو قيادة التحالف جماهير شعبنا الفلسطيني وكردٍ عملي على الإعلان الأميركي المذكور وعلى مشروع صفقة القرن الذي يستهدف قضية اللاجئين وحق العودة والأرض الفلسطينية، إلى إحياء يوم الأرض وذكرى النكبة، عبر فعاليات شعبية تؤكد من خلالها تمسكها بالقدس وحق العودة والأرض، ورفضها لكل المشاريع المشبوهة.
٣- ندين ونستنكر الأحداث الأمنية المؤسفة التي حصلت مؤخراً في عددٍ من المخيمات، والتي أدت إلى مقتل عدد من الأبرياء من أبناء شعبنا، وأحدثت أضراراً جسيمة في الممتلكات، وروّعت الآمنين، ونؤكد على اعتبار مفتعليها عناصر متفلتة ترفض فصائلها أفعالها وتتبرأ منها، وخصوصاً ما حصل في مخيم شاتيلا حيث سيتم تسليم المتورطين إلى الجيش اللبناني، الذي أبدى حرصاً كبيراً على المخيم من اللحظة الأولى لوقوع الحدث، ونفّذ انتشاراً حول المخيم لمنع توسع رقعة الإشتباكات ومنع زيادة الأضرار في الأرواح والممتلكات، وأبدى حزماً في طلب تسليم المتورطين، وذلك بالتنسيق والتعاون مع الفصائل الفلسطينية، ودعا المجتمعون إلى التنبه للشائعات التي تُطلق بين الحين والآخر وتهدف إلى زيادة التوتير الأمني داخل المخيمات.
٤- نبارك لأهلنا في مخيم البداوي ولعموم أبناء شعبنا تشكيل القوة الأمنية المشتركة في مخيم البداوي، ونعتبرها خطوة في الإتجاه الصحيح نحو تحقيق الأمن والإستقرار في المخيم، والسبيل الأنجع لمعالجة المشكلات الأمنية والظواهر الإجتماعية السلبية، ونشكر كل من ساهم ودعم تشكيلها وإطلاقها وخصوصاً القيادة السياسية الفلسطينية في منطقة الشمال، وندعو أهلنا في المخيم إلى احتضانها والالتفاف حولها ودعمها فهي منهم ولهم، وندعو إلى تعميم هذه التجربة الناجحة في كل المخيمات.
٥- توقف المجتمعون عند التقليصات في الخدمات والتشغيل التي تنفذها إدارة الأونروا في لبنان بسبب نقص التمويل وتراكم الديون، واعتبروا ذلك استهدافاً لقضية اللاجئين التي تعتبر الوكالة شاهداً عليها، ودعوا الدول المانحة إلى الاستمرار في تقديم الدعم لها لتبقى مستمرة في عملها، كما دعوا إلى تحركات جماهيرية في لبنان لمطالبة هذه الجهات بالقيام بذلك.

بيروت في: ٨/٣/٢٠١٨
قيادة تحالف القوى الفلسطينية في لبنان

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top