اتحاد الشباب "أشد" يزور سفارة كوبا في بيروت بالذكرى 51 لاستشهاد الثائر الأممي ارنستو جيفارا

05 تشرين1/أكتوير 2018
(0 أصوات)


يوسف أحمد: مسيرة جيفارا ستبقى قوة ورافعة إلهام كبرى للشباب ولحركات التحرر الثورية

بمناسبة الذكرى الواحدة والخمسين 51 لاستشهاد الثائر الاممي ارنستو جيفارا، زار وفد من *اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني "أشد" في لبنان* برئاسة مسؤول الاتحاد الرفيق يوسف احمد وعضوية الرفاق، محمد حسين، سمر سيباهي، محمد مصطفى ، مصطفى بلقيس السفارة الكوبية في بيروت، وكان في استقبالهم القائم بأعمال السفارة في لبنان راؤول ارنستو مادريغال وعدد من اركان وطاقم السفارة.
وتحدث باسم الوفد الرفيق يوسف احمد فأكد ان الزيارة هي لتأكيد الوفاء للنهج والفكر الثوري الذي أرساه الثائر الأممي جيفارا، وتأكيد لاستمرارية ومواصلة الاجيال في حمل هذه المبادىء النضالية التحررية الثورية التي كرسها الثائر الأممي في مسيرته وحياته الكفاحية ضد الظلم والاستبداد والامبريالية.
وأضاف أحمد، سنوات طوال قضاها الثائر الأممي جيفارا مع شعوب العالم المظلومة. حاملاً راية التحرر الوطني والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، وستبقى مسيرته قوة ورافعة إلهام كبرى لحركات وثورات التحرر الوطني والديمقراطي والاشتراكية. وسيبقى فكره مادة تربوية ونهجاً تستمد منه الأجيال والشباب اندفاعهم وعنفوانهم الثوري من أجل التمرد ورفض الظلم نحو عالم خال من القهر والاحتلال.
وأكد أحمد على أهمية أخد العبر من هذه التجربة الثورية الهامة التي جسدها جيفارا في حياته والمبادىء والقيم التي رسخها وناضل من أجلها، حيث نحن أحوج ما نكون لإعادة الإعتبار لهذا الفكر الثوري في ظل تعاظم وحشية الإمبريالية العالمية التي تنخر دول وشعوب العالم، وتفتعل الحروب والأزمات وتخلق الصراعات والنزاعات وترتكب أبشع الجرائم في تاريخ البشرية.
وختم أحمد، تأكيده بأن الشباب والشعب الفلسطيني يواصل اليوم ثورته ونضاله بوجه الإحتلال الاسرائيلي، وبوجه الولايات المتحدة الامريكية رأس الامبريالية في هذا العالم، والتي تمارس اليوم سياسة العدوان تجاه شعبنا الفلسطيني من خلال دعمها للاحتلال الاسرائيلي وضغوطها لتمرير وفرض مشروع ما يسمى " صفقة القرن" التي تستهدف تصفية القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية.
مؤكداً بأن ارادة شعبنا والشباب الفلسطيني ستبقى اقوى من طغيان امريكا والاحتلال الاسرائيلي، وسوف تهزم كل المشاريع الامبريالية التصفوية على أيدي ابطال الانتفاضة في الضفة والقدس وقطاع غزة ومناطق العام 48 ونضالات حركة اللاجئين في مخيمات الشتات. 
وبدوره رحب القائم باعمال السفارة الكوبية في لبنان بوفد اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني وشكره على الزيارة،مؤكدا استمرار كوبا في دعمها للقضية الفلسطينية ونضال الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي ومن أجل حقه في انتزاع حقوقه الوطنية المشروعة. مشددا على اهمية الاستفادة من تجارب القادة الثوار أمثال كاسترو وجيفارا وغيرهم والاقتداء بمسيرتهم ونضالهم الكبير الذي خاضوه ضد القهر والظلم والامبريالية والاحتلال.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top