عطايا: استمرارية مسيرات العودة إلى اليوم كسرت إرادة العدو الصهيوني

10 تشرين2/نوفمبر 2018
(0 أصوات)

أكد ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا أن "مسيرات العودة استطاعت أن تثبت معادلة المقاومة الشعبية التي غابت في الفترات السابقة عن مسرح الأحداث، كما جعلت من القيادة السياسية في غزة دائرة عمل مشتركة، تتوجه كلها إلى تثبيت حق العودة، وإلى كسر الحصار الكامل عن قطاع غزة".

وأضاف عطايا خلال مقابلة تلفزيونية على شاشة القدس أمس الجمعة، أن "الشعب الفلسطيني أثبت أنه أهل للتضحية والفداء وأهل للصبر والمثابرة... فهذه الاستمرارية استطاعت أن تكسر إرادة العدو الصهيوني من جهة، وأن تحرج كل الداعمين للكيان الصهيوني من جهة أخرى، مضيفاً: "لن تبقى المعادلة السابقة التي ظلت لسنوات طويلة خلال اتفاق أوسلو على أننا نفاوض على جزء من فلسطين، فمسيرات العودة أعادت البوصلة إلى وجهتها الأساسية، وهي المقاومة حتى تحرير كل فلسطين، من دون التنازل عن أي جزء منها".

وأكد عطايا أن عنوان الجمعة المقبلة من مسيرات العودة "التطبيع جريمة وخيانة"، هو دليل واضح على رفع الصوت عاليا في وجه المطبعين، ورفض كل أشكال التطبيع. كما أوضح أن العدو لم يترك مجتماعتنا الفلسطينية من دون اختراقات على مستوى أجهزة الموساد والاستخبارات الصهيونية، والتي زرعت في كل مكان العملاء والخلايا النائمة. لذا نحن كفلسطينيين في الشتات يجب أن نتيقظ من الفتن والمكائد التي تحيكها هذه الأجهزة".

وأضاف: "إن التخلص من ذيول أوسلو يتطلب قرارا سياسيا، ينهي هذا الاتفاق وتبعاته كافة، وعلى كل المستويات السياسية والأمنية والاقتصادية، أما الفصل بين الاتفاق وإفرازاته فإن من شأنه أن يعمق المأزق الفلسطيني".

وقال عطايا: "إن أفضل رد على الضغوط الأمريكية تجاه السلطة يكون بإلغاء هذه الاتفاقية التي سمحت للعدو الصهيوني أن يتحكم بالوضع الاقتصادي في الضفة المحتلة، وأن يضيق الخناق على المقاومة عبر التنسيق الأمني، وأن يضاعف من استيلائه على الأراضي الفلسطينية في الضفة والقدس…".

وختم عطايا "يجب أن نستفيد من الإجماع الفلسطيني والغرفة المشتركة في غزة بصياغة إستراتيجية لاستمرار هذه المسيرات، لتكون مسيرات تؤصل للعودة إلى فلسطين بشكل كامل، وتطرد هذا العدو الصهيوني من أرضنا .

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top