حفل استقبال لحركة حماس في بيروت عبد الهادي: نرفض سياسة التهجير

20 كانون1/ديسمبر 2018
(0 أصوات)

 

 

أقامت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الأربعاء، في العاصمة اللبنانية بيروت، حفل استقبال في ذكرى انطلاقتها الواحدة والثلاثين.

حضر الحفل عدد من قيادات الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية ولفيف من العلماء، وجموع من اللاجئين الفلسطينيين.

وألقى كلمة الحركة مسؤولها السياسي في لبنان أحمد عبد الهادي، الذي أشار إلى أن انطلاقة الحركة هي انطلاقة كل حر ضد الظلم والاستعمار، وضد احتلال الأرض واغتصاب الحق.

مضيفاً "إن الانطلاقة تأتي في سياق التأكيد على أن فلسطين والقدس كلها للفلسطينيين"، وأكد أن "حماس ثابتة على ثوابتها ولن تحيد أبداً".

وأضاف عبد الهادي "إن صفقة القرن أريد لها أن تجعل من الكيان الصهيوني في قيادة منطقتنا، إلا أن خيارات الشعب الفلسطيني ساهمت في إفشال المخطط"، مضيفاً أن "الشعب الفلسطيني متمسك بخيار المقاومة وبحقه بأرضه".

وقال "إن حركتي حماس وفتح تعملان معاً لتحقيق المصالحة وحل مشكلة الانقسام الفلسطيني"، مشدداً على أن "قرارنا هو الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام".

وأضاف "أن من استراتيجية الحركة هي تعزيز علاقاتنا في عمقنا العربي والإسلامي، ومع كل من يدعم قضيتنا الفلسطينية"، متأسفاً "على من يهرول وراء التطبيع مع الاحتلال وابتزاز المقاومة وتوصيفها بالإرهاب".

وأكد أحمد عبد الهادي على تمسك اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بحقهم في العودة، مؤكداً أن اللاجئين يحترمون سيادة وأمن لبنان، قائلا "إن اللاجئين الفلسطينيين سيبقون أوفياء للبنان المقاومة، ولبنان الموقف، ولبنان الشقيق".

مضيفاً "نرفض التوطين، ولكننا نرفض التهجير أيضاًً، وليعمل الأشقاء اللبنانيون على رفض التوطين كذلك"، مشيراً إلى أن التوطين "يمس بهوية الشعب الفلسطيني".

ودعا عبد الهادي إلى حوار فلسطيني لبناني يناقش مخططات التوطين والتهجير والمحافظة على أمن واستقرار لبنان.

وفي حديثه عن أمن المخيمات، أكد عبد الهادي "أن القيادة المشتركة وهيئة العمل الفلسطيني المشترك، ساهمت بحماية مخيمات الفلسطينيين من مخططات تدميرها"، مضيفاً أنها ساهمت أيضاً "أن لا يكون اللاجئون رأس حربة طائفية تُستخدم كأداة تخدم مصالح البعض".

 

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top