مخيم شاتيلا يحيي الذكرى 32 لاستشهاد القائد علي أبو طوق وشهداء مخيم شاتيلا

27 كانون2/يناير 2019
(0 أصوات)


كتب حسن بكير
أحيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني"فتح" وفصائل الثورة والقوى الإسلامية والفلسطينية وأهالي مخيم شاتيلا الذكرى 32 لاستشهاد القائد علي أبو طوق وشهداء مخيم شاتيلا، بمسيرة إنطلقت من ساحة قاعة الشعب، وانتهت بوضع إكليل من الورد على أضرحة الشهداء في مقبرة شهداء المخيم، وبكلمة القاها أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في مخيم شاتيلا كاظم حسن، وذلك عقب صلاة عصر السبت 26/1/2019 تقدم المسيرة صورة للشهيد علي أبو طوق ورايات حركة فتح وأعلام فلسطين..
كما قامت الأخوات في مكتب المرأة الحركي في شاتيلا بتوزيع التمور والقهوة على المارة عن أرواح شهداء المخيم.
كما شارك الى جانب ممثلي الفصائل، ممثلون عن اللجنة الشعبية وقوى الأمن الوطني الفلسطيني في بيروت، ورجال دين ومشايخ وأصدقاء الشهيد وكشافة حركة فتح في شاتيلا ووجهاء وفاعليات مخيم شاتيلا.
وإستهل أمين سر حركة فتح في شاتيلا كلمته بتوجيه التحية للاسرى البواسل الذين يخوضون معركة التحدي مع العدو الغاشم، والى أهالي مخيم شاتيلا ورفاق الشهيد علي أبو طوق. 
وأشاد بمناقبية الشهيد علي أبو طوق الذي تربى على مبادئ حركة فتح، مشيراً ان الشهيد ما كان ليصمد لولا وجود مناضلين معه، إتفقوا جميعا ان يحاربوا ويمنعوا هذا الخطر الذي كان محدقاً بشعبنا. مبدياً الإعتزاز بالقيادة وبهذا القائد الفذ، إبن حركة فتح.

ووصف كاظم الشهيد ابو طوق بأنه كان قائداً متواضعاً يتصدر صفوف ومواقع المقاتلين الأمامية وكان قدوة لهم.

وأضاف: هنا لا اريد ان اقلل من قيمة هؤلاء الشهداء الموضوع ان الاخ علي ابو طوق كان رجلاً يمثل حركة فتح وكل الشعب الفلسطيني، خرج بالقواعد التنظيمية والتزم بميثاق ومبادئ حركة فتح، وهذه المبادئ التي كرّسها على الارض، انعكست انسجاماً وتآخياً وتسابقاً بالتضحية بين كل الناس، والقائد هو الذي يلتصق بالقاعده الشعبية ويقف على حاجاتها ويستعد لكل شيء وحين يكون مسلكه هكذا فكل الناس تتسابق من اجل حمايته وتبقى سيرته على لسان كل الناس فالف تحية لهذا القائد الفذ علي ابو طوق ورفاقه.

ولفت كاظم ان جميع فصائل العمل الوطني في شاتيلا في تلك الحقبة التي سميت "بحرب المخيمات"، كانت متآخية مع بعضها البعض من اجل مصلحة المخيم ورد العدوان والذود عن أهله، متسائلاً اين فصائل اليوم من الامس؟ مناشداً الفصائل كافة التوحد حول هدف واحد كما كان الشهداء.

استطرد قائلاً:- ما الفرق بين اليوم والامس؟ وانا حتى اكون مرتاح الضميرعلينا ان نغير سلوكنا وعلينا ان نعيد ثقة الناس بنا.. نحن كفصائل لا نعمل شيئاً، نحن نتفرج على الهدم والتدمير للعائلة والبنية الاجتماعية من خلال المخدرات التي تصدرها لنا إسرائيل الى المخيم لإفساد العائلة الواحدة.. كلنا بصمتنا شركاء، والثورة الفلسطينية بدات بالمبادرة، يجب ان تكون هناك مبادرة، لاننا كلنا متفقون انه لا مجال هناك للعمل السياسي والأمني يسمح لنا بقتال اسرائيل.

وفي نهاية كلمته دعا كاظم الفصائل الى محاربة اسرائيل وآثارها الموجودة هنا في المخيم، وعنى بذلك المخدرات، وعدم تغليب المصالح والمكاسب الذاتية على المصالح العامة للمخيم.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

Leave your comment

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

المتواجدون حالياً

520 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

« March 2019 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top