برعاية دولة الرئيس نبيه بري"تضامن" الدولية تطلق حملتها التضامنية السابعة تحت شعار "لنعمل معا.. لنكسر قيدهم" وتقرير أوضاع الأسرى خلال العام 2018

14 نيسان/أبريل 2019
(0 أصوات)

 

 

 

برعاية دولة رئيس مجلس النواب اللبناني الأستاذ نبيه بري أطلقت المؤسسة الدولية للتضامن مع الأسرى (تضامن) اليوم الخميس ١١ نيسان حملتها التضامنية السابعة "لنعمل معا.. لنكسر قيدهم" وتقرير أوضاع الأسرى خلال العام 2018 خلال مؤتمر صحفي في النقابة الصحافة اللبنانية في بيروت.

 

 

حضر المؤتمر ممثل دولة الرئيس بري الحاج مصطفى الفوعاني رئيس الهيئة التنفيذية في حركة أمل، فعاليات رسمية لبنانية، ممثلي الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية و الهيئات العاملة لأجل الأسرى في لبنان.

 

بدأ المؤتمر بالنشيدين الوطنيين اللبناني و الفلسطيني ثم تنوعت الكلمات التضامنية مع الأسرى، فافتتح المؤتمر الأستاذ فؤاد الحركة، ممثلا نقيب الصحفيين اللبنانيين حيث أكد ضرورة أن تتحول قضية الأسرى إلى محور اهتمام يومي يشغل بال العالم العربي والغربي، وأن لا تكون حالة موسمية.

 

 

كلمة راعِ المؤتمر ألقاها رئيس الهيئة التنفيذية لحركة أمل الحاج مصطفى الفوعاني ممثلاً دولة الرئيس نبيه بري، الذي بدوره شدد على أهمية توحيد الصفوف والجهود ونبذ التجاذبات السياسية لكسر قيد الأسرى، ولاسيما الوحدة العربية لدحر الاحتلال ومقاومته بهمة الشعوب الحرة.

 

ثم تم عرض برومو حملة لنعمل معاً لنكسر قيدهم و فيديوغرافيك حول آخر إحصائيات و أعداد الأسرى و توزيعاتهم على السجون

كلمة مركز أسرى فلسطين للدراسات ألقاها الأستاذ رياض الأشقر من غزة مشيراً إلى حجم الانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال بحق الأسرى بالأرقام والوقائع، مشددا على أهمية العمل في كل الميادين لدعم الأسرى باعتبارها قضية وطنية جامعة، مستعرضاً الأحداث الأخيرة في السجون و إضراب الكرامة 2 الذي يخوضه الأسرى لليوم الرابع.

 

كلمة الهيئات العاملة لأجل الأسرى ألقاها رئيس الهيئة الوطنية للمعتقلين اللبنانيين في السجون الإسرائيلية الأسير المحرر الأستاذ عباس قبلان، فأكد على ضرورة المقاومة كسبيل لتحرير الأسرى وتعزيز الوحدة الوطنية، محذراً من محاولات الاحتلال للتخلص من قضية الأسرى، مشيرا إلى أن التراخي في التضامن معهم إسنادهم سيضعف من موقفهم القوي وسيقف عائقا أمام تحقيق مطالبهم.

كلمة مؤسسة تضامن ألقاها رئيسها الأستاذ فهد حسين مرحباً بالحضور شاكراً دولة الرئيس بري على رعاية للحملة و موقفه الراسخ في الوقوف مع فلسطين دوماً و تطرق إلى أوضاع الأسرى الأخيرة ومعركة الكرامة ٢ التي يخوضونها بأمعائهم الفارغة بوجه السجان على الرغم من التضييقات والاعتداءات واستهدافهم بشكل مباشر بالرصاص والخرطوش وتركهم بدون علاج في أقسام المعتقلات.

 

وطالب حسين بالعمل معا لكسر قيد الأسرى، كما دعا إلى حشد الدعم الدولي لهم، مطالبا اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالاطلاع على أوضاعهم وتقديم الإسعافات العاجلة لهم، كما طالب الهيئات الدولية والحقوقية والسلطة الفلسطينية العمل لرفع قضية الأسرى إلى محكمة الجنايات الدولية ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات بحق الأسرى ، والعمل على إرجاع حقوقهم المسلوبة من قبل الاحتلال الذي اخل بكل الاتفاقيات الدولية القانونية والإنسانية الموقعة، وفي نهاية كلمته أعلن حسين إطلاق الحملة التضامنية السابعة تحت شعار (لنعمل معاً لنكسر قيدهم)

 

وفي ختام المؤتمر، وزعت المؤسسة على الحاضرين نسخاً من تقرير أوضاع الأسرى خلال العام 2018

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top