الديمقراطية تلتقي النائب عدنان طرابلسي وتعرض معه اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان

22 نيسان/أبريل 2019
(0 أصوات)


ندعو الى توفير الحياة الكريمة للاجئين الفلسطينيين وتوفير مقومات صمودهم الاجتماعي

التقى وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ضم الرفيقين علي فيصل وسهيل الناطور مع النائب اللبناني الدكتور عدنان طرابلسي وبحث معه في اوضاع اللاجئين الفلسطينيين وآخر التطورات الفلسطينية.
وفد الجبهة استعرض اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان في ظل تزايد اوضاع المخيمات سوءا مشيرا الى ان هناك استهدافا كبيرا للمخيمات حيث تزداد الضغوط الاقتصادية والامنية وغيرها من امور بهدف افراغ المخيمات من ابناءها ودفعهم للهجرة خارج لبنان بهدف اضعاف عناصر التماسك السياسي والاجتماعي داخل المخيمات، داعيا الى توفير الحياة الكريمة للاجئين الفلسطينيين وتوفير مقومات صمودهم الاجتماعي خاصة في مواجهة ما يتعرضون له من محاولات تستهدف حقهم بالعودة وبقية حقوقهم الوطنية. 
واعتبر الوفد ان عشرات المشكلات السياسية والاقتصادية والامنية والاجتماعية لا يمكن ان تعالج الا على ارضية الحوار المسؤول والعمل المشترك بين جميع الاطراف اللبنانية والفلسطينية خاصة في ظل الاستهدافات المتعددة التي تتعرض لها مخيماتنا في اطار التطبيقات الميدانية لـ "صفقة العصر الترامبية" التي يقف الشعب الفلسطيني بكل فئاته موحدا في مواجهتها ومواجهة تداعياتها على اكثر من مستوى، خاصة لجهة العمل لتصفية الانروا، والمس بحق العودة وقطع الطريق امام قيام الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس..
كما اعتبر الوفد أن المصلحة المشتركة تقتضي الاسراع في معالجة الشأن الحياتي للفلسطيني في لبنان عبر تشريعات قانونية تضمن اقرار الحقوق الانسانية، على قاعدة تحفظ مصالح الشعبين الشقيقين ووضع خطة مشتركة لدعم حق العودة، مشددا على ان تحصين المخيمات والحالة الفلسطينية بشكل عام هو مسؤولية مشتركة لبنانية وفلسطينية وعلى جميع الاطراف بذل المزيد من الجهود للحفاظ على حالة الاستقرار التي تعيشها المخيمات وقطع الطريق على كل من يحاول العبث بامن واستقرار شعبنا.. 
واكد الوفد على ان المشروع الامريكي الاسرائيلي سيفشل بفعل صمود الشعب الفلسطيني الذي يواجه هذا المخطط بلحمه الحي وبارادته القوية واصراره على عدم تمرير هذا المشروع الذي لا يخدم سوى الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته العدوانية تجاه الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة. مشددا على ضرورة استعادة الوحدة الوطنية باعتبارها خشبة الخلاص الوطني للخروج من حالة الانقسام الذي اضرت كثيرا بالنضال الفلسطيني، داعيا القيادة الرسمية إلى تطبيق قرارات المجلس الوطني لجهة فك الإرتباط بإتفاق أوسلو وما يترتب على ذلك من اجراءات ومواقف تهيئ لانتفاضة شاملة ضد الاحتلال والاستيطان..

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top