الديمقراطية تعتصم رفضاً لقرار قومية الدولة اليهودية

01 تشرين1/أكتوير 2018
(0 أصوات)

اقامت الجبهة الديمقراطية اعتصاما جماهيريا حاشدا في مخيم عين الحلوة امام مقر الصليب الاحمر الدولي رفضاً لقرار قومية الدولة اليهودية بحضور سياسي و شعبي ممثلا في فاعليات و وجهاء ولجان القواطع و حشد شعبي و
رفعت فيه اعلام فلسطين و رايات الجبهة الديمقراطية و رايات سوداء .
قدمت عريفة الاحتفال السيدة روان محمد عضوة قيادة اتحاد الشباب اشد كلمة اكدت فيها على اعتبار القرار الاسرائيلي باعلان قومية الدولة اليهودية قرار زائف و لا يمكن ان يقبل شعبنا الفلسطيني بتزييف الحقيقة و دعت شعبنا لاقامة اوسع حملة تحرك جماهيري ضد القرار العنصري.

كلمة الجبهة الديمقراطية القاها الرفيق خالد ابو سويد ابو امجد عضو قيادتها في لبنان :
قال فيها اننا نقف اليوم هنا في مخيم الشتات مخيم عين الحلوة لنقول لشعبنا في اراضي ال 48 في الضفة و غزة و مسيرة العودة لستم وحدكم بل كل شعبنا في الشتات يقف الى جانبكم و معكم في مواجهة القرارت العنصرية التي يتخذها العدو الصهيوني بحق شعبنا و في مقدمتها قانون قومية الدولة اليهودية و نؤكد لكم ان هذة المعركة و المواجهة البطولية التي تنتفضون بها لاجل فلسطين لاجل الحرية و الكرامة لاجل الحقوق الوطنية لشعبنا فانتم عنوان الثورة و المقاومة 
اننا اذ نلبي نداء لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية و الفصائل الفلسطينية في اراضي ال 48 رفضاً لقانون قومية الدولة اليهودية 
نؤكد على التالي :

*ان هذا القانون يستهدف جميع التجمعات الفلسطينية بالحصار والعزل و الاستيطان و الاعتقال و التهجير و بالتالي ان الرد على هذا القانون يكون بالتاكيد على ان الحقوق الفلسطينية واحدة موحدة لا تقبل التجزئة او التقسيم مقايضة بعضها البعض في حين ان الحقيقة الماثلة امام الجميع ان احتلال عنصري عدواني ارتكب اكبر جريمة عنصرية و تهجير الشعب الفلسطيني لا زالت فصولها تتواصل حتى الان نتيجة رفضه الالتزام بالقرارات الدولية 
و عليه فإننا ندعو قيادة منظمة التحرير الفلسطينية و السلطة الفلسطينية الى تطبيق قرارات المجلس الوطني و المجلس المركزي 
بسحب الاعتراف باسرائيل و فك الارتباط بشكل كلي باتفاق اوسلو و ايضاً وقف التنسيق الامني مع الاحتلال و الغاء تبعية الاقتصاد الفلسطيني للاقتصاد الاسرائيلي الذي يشكل استمرار عامل اضافي للحركة الشعبية في مواجهة الاحتلال و الاستيطان كما ندعو المنظمات الدولية خاصة الحقوقية منها الى ادانة ممارسات الاحتلال و كشف الحقائق السوداء لقانون العنصرية الصهيونية.
ان كل هذة العوامل تتطلب اعادة تفعيل منظمة التحرير الفلسطينية على اسس سليمة 
و انهاء سياسة الانقسام المدمرة و بناء وحدة الموقف الفلسطيني على اساس برنامج خيار الانتفاضة و المقاومة في مواجهة المشروع الصهيوني.
الجبهة الديمقراطية
فرع عين الحلوة الاثنين 1 - 10 2018

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top