طباعة

فتا لمحاربة العقم في عين الحلوة

20 تموز/يوليو 2016
(0 أصوات)

بث الامل في نفوس الناس وتحقيق حلم المحرومين من الإنجاب واسعادهم هو هدف مشروع العقم وطفل الانبوب لمخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان الذي ينفذه المركز الفلسطيني للتواصل الإنساني " فتا " حيث سيستفيد منه ٢٠٠ زوج وزوجة .
وفي هذا الاطار رعى المشرف العام لتيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح العميد محمود عيسى اللينو حفل توقيع اتفاقية اجراء علاج لحالات العقم وطفل الانبوب بين المركز الفلسطيني للتواصل ممثلا بالسيد ميشال جبور ومركز ايف للاخصاب ممثلا بالدكتور محمود دخلول والقابلة القانونية هلا السبع بحضور عدد من المستفدين من المشروع اضافة الى مسؤول المتطوعين في فتا إيهاب ميعاري وحشد من الشخصيات الفلسطينية.
بداية حفل التوقيع بالوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء فلسطين والنشيدين الفلسطيني واللبناني ومن ثم بكلمة ترحيبية من راعي الاحتفال العميد اللينو الذي رحب بالمشاركين معتبرا ان هذا المشروع الذي هو الاول من نوعه في المخيمات يأتي ضمن الجهود والبرامج التي يبذلها المركز للتخفيف من معاناة الاخوة والاخوات الفلسطينيين في المخيمات اذ يستهدف ٢٠٠ زوج وزوجة للأخذ بايديهم وتمكينهم من الإحساس والشعور بنعمة الأمومة والأبوة .
واكد اللينو ان هذا المشروع هو نقلة نوعية في حياة المستفدين منه متمنيا لهم رسم الفرحة على وجوههم .
بدوره السيد ميشال جبور ممثل فتا قال ان هذا المشروع له الأثر النير والمبلسم للشعب الفلسطيني عله يضيئ شمعة في ظلمة ويكون بصيص امل منتظر لهم. واكد ان مشروع مكافحة هو لتوطيد الأواصر الاسرية والتي يأتي عدم القدرة على الإنجاب احد عوامل تفككها .
ولفت الى ان شروط الاستفادة من المشروع هي ان لايكون المستفيدين ليس لديهم اي أطفال من زواج سابق وان لايتجاوز عمر الزوجة ٤٠ عاما وان لايقل عدد سنوات العقم ٥ أعوام اضافة الى ان يكون المستفيد بحاجة مالية لإجراء العملية .
كما أشار جبور ان هذا المشروع تم تمويله من قبل رجال اعمال فلسطينيين وعرب تبرعوا من خلال جمعية فتا.
اما ممثل مركز ايف الدكتور محمود دخلول أعرب عن امله في نجاح عملية الإنجاب وأنهم في المركز سيبذلون قصارى جهدهم في هذا الاطار ولاسيما ان علاج العقم في الإنجاب لاتلحظه الاونروا ولا حتى وزارة الصحة اللبنانية .
من جهته إيهاب بشير احد المستفدين من هذا المشروع أعرب عن سعادته بهذا الامر كونه يشكل بارقة الامل له بالإحساس بنعمة الابوة بينما ابراهيم الغزي وهو من المستفدين ايضا من المشروع شكر فتا على هذا المشروع الإنساني ولاسيما رئيسة المركز السيدة جليلة دحلان لافتا الى ان هذا المشروع يشعره بانه ثمة من يحس بهم .
وفي الختام تم توقيع الاتفاقية والذي سيعمل به فوراً.

13718585_1036896206365918_8009193971753319571_n.jpg

13718700_1036896263032579_3657782052946659475_n.jpg

13726677_1036896233032582_6523233730075458606_n.jpg

13726771_1036896126365926_3163882903611696721_n.jpg

13731439_1036896019699270_7281503389188893619_n.jpg

13775542_1036896183032587_6803256691479562518_n.jpg

13781828_1036896096365929_8953888960984386710_n.jpg

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

جديد موقع مخيم الرشيدية