لقاء نسائي في مركز نون

15 أيار 2018
(0 أصوات)

١٥/٥/٢٠١٨

في ظل كل التحديات والصعوبات التي يعاني منها اللاجئ الفلسطيني في لبنان، وفي ظل أحداث مسيرة العودة الكبرى التي يناضل فيها شباب فلسطيني همه الشهادة لأجل أرضه، ما زال الفلسطيني يعاني من نقصان في أقل مقومات الحياة والعيش بكرامه.

مجموعه من نساء تجمع المعشوق، من فلسطينيي لبنان وسوريا، علموا أن مدرسة الطنطورة التابعه لوكاله الغوث، سوف يتم دمجها، أي نقل طلابها إلى مدرسة أخرى وحسب معلوماتهم (مدرسة مخيم برج الشمالي)، وأنه سيتم دمج عيادة الانروا في تجمع المعشوق، فقاموا بتشكيل لجنه صغيرة وعقدوا إجتماع اليوم ، وقرروا تقديم عريضه للمعنيين تفيد خطورة هذا الدمج.

لقد أكد النساء أنهن سيقمن بتوقيف أبنائهم عن الدراسة في حال تم الدمج لأن معظم العائلات غير قادرة على دفع تكاليف المواصلات، إضافة إلى المشاكل التي يمكن أن تنتج بين طلاب المنطقتين، وإلى الوضع النفسي للطالب/ة في التأقلم بوجوده مع مدرسه جديدة.

وعليه إن النساء والأهالي متمسكين للرمق الأخير في المدرسة وبكادرها التعليمي ولن يسمحوا بدمجها مهما حصل، لأن التعليم هو حق ، ويجب ممارسته بالطريقه المريحه، فألا يكفي تهميش التجمعات؟

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 وعضو في مجموعة تواصل الاعلامية والاتحاد الدولي للمواقع الالكترونية ومنتدي الاعلاميين الفلسطينيين في لبنان - قلم. 

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top