حركة حماس تقيم لقاءا جماهيرياً حاشداً في منطقة صور

24 آذار/مارس 2019
(0 أصوات)

العوض: قرارنا في الساحة اللبنانية قرار ثابت لا تراجع عنه، لن نقابل الاستفزاز بمثله ولن نستدرج إلى أي سجال يؤدي إلى توتير الوضع في المخيمات

في الذكرى السنوية الأولى لمسيرات العودة الكبرى وبمناسبة يوم الارض ودعماً لخيار المقاومة ووفاءً للشهيد "عمر أبو ليلى واخوانه الشهداء، أقامت حركة المقاومة الإسلامية حماس لقاءاً جماهيرياً حاشداً في قاعة مسجد الصحابي أبي بن كعب في مخيم البرج الشمالي، حضره لفيف من العلماء الأفاضل وممثلين عن فصائل المقاومة الفلسطينية والأحزاب اللبنانية، والمختار سعيد دكور، بحضور نائب المسؤل السياسي لحركة حماس في لبنان الأخ جهاد طه وعضو القيادة السياسية للحركة في لبنان الاخ عبدالمجيد العوض وقيادة الحركة في منطقة صور.

*كلمة فصائل التحالف الفلسطيني ألقاها أمين سر فصائل التحالف في منطقة صور ومسؤل حركة فتح الانتفاضة الأخ جلال خواص*، الذي أكد ان فلسطين هي حق الشعب الفلسطيني وملكه وهي ليست محل منازعة ومساومة، رافضاً الحلول التي تقوم على أساس تبادل الاراضي، ووجه خواص التحية لأبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة المحاصر منذ سنوات حيث يتعرض للحصار والعقوبات من أجل تجويعه وكسر إرادته.

*كلمة رابطة علماء فلسطين في لبنان ألقاها مسؤول الرابطة في منطقة صور فضيلة الشيخ حسن الحاج موسى* الذي حيا شعبنا الفلسطيني المنتفض في الداخل المحتل، خصوصاً الشهيد عمر أبو ليلى واخوانه الشهداء، مؤكدأً أن مقاومة الاحتلال وكنسه عن فلسطين هو واجبٌ شرعي، ودعا فضيلة الشيخ إلى الاقتداء بالشهيد أبو ليلى الذي كتب بدمائه معادلة جديدة في قتال هذا العدو وإخراجه من كامل التراب الفلسطيني.

*كلمة الأحزاب اللبنانية ألقاها القيادي في حزب الاتحاد الأستاذ كمال يونس*، الذي قال ان بوصلة الكرامة تتجه لتفجر الامة بابنها الثائر المغوار الشهيد عمر أبو ليلى الذي يشبه عمر المختار حيث أبدع في اختراق المنظومة الامنية والعسكرية للعدو الصهيوني فقتل وجرح واختفى ليبعث الذعر والخوف في اعماق جيش الاحتلال، مضيفاً بأن مسيرات العودة جاءت لاحراج الكيان الغاصب في الساحات الدولية والاضاءة على حصار غزة، وبالتالي العمل على افشال صفقة القرن ووقف العقوبات على القطاع المحاصر داعياً الى التمسك بالوحدة الوطنية بين كل الفصائل لان الوحدة هي طريق النصر والتحرير.

*كلمة حركة حماس القاها عضو القيادة السياسية للحركة ومسؤولها السياسي في منطقة صور الأخ عبد المجيد العوض* الذي اعتبر أن يوم الأرض هو يوم الإصرار على تحرير كل ذرة تراب من فلسطين، وجود هذا الكيان الغاصب يعني نفينا وزوالنا، ووجودنا على أرضنا يستدعي حتماً بذل كل الجهد من أجل زوال هذا الكيان من الوجود، مشيراً إلى الاعتداءات الصهيونية المتكررة على كامل الأراضي الفلسطينية، التي لا تواجه إلا من خلال التخندق حول مشروع المقاومة.

ولفت العوض إلى أن مؤامرة كبيرة تحاك ضد المقاومة في قطاع غزة، من خلال خلق حالة من الفوضى تحت عنوان الجوع والحصار الذي نحن جزءٌ منه ولسنا سبباً له على الإطلاق، مؤكداً أن معركتنا هي مع الذي يحاصر غزة، وشعبنا سيخرج في الذكرى الأولى لمسيرات العودة ليؤكد للعالم أجمع أنه لا يرضى إلا أن تكون غزة قلعةً للمقاومة وعنواناً لمقارعة المحتل الغاصب.

وأشار العوض إلى أن الساحة الفلسطينية اليوم بمرحلة مؤسفة من التجاذب السياسي، وعليه فإن قرارنا في الساحة اللبنانية قرار ثابت لا تراجع عنه، لن نقابل الاستفزاز بمثله ولن نستدرج إلى أي سجال يؤدي إلى توتير الوضع في المخيمات، لأن في ذلك مصلحة لشعبنا ولأشقائنا في لبنان، ونؤكد أيضاً حرصنا على العمل الفلسطيني المشترك في الساحة اللبنانية، وعليه فإننا ندعو إلى ضرورة عقد لقاء للهيئة من أجل تحمل مسؤولياتها تجاه شعبنا.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top