افطار جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني في مخيم البص‏

30 حزيران/يونيو 2016
(0 أصوات)

اقامت غروب يوم الاربعاء الموافق 29.6.2016 جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني افطارها السنوي في مخيم البص...

شارك في حفل الافطار ممثلي القوي و الفصائل وجمعيات الفلسطينية و اللبنانية و وفعاليات المنطقة من رجال دين واعضاء اختيارية وبلدية وحشد من اهالي المنطقة.

بعد كلمة ترحيبية من الشاعر الفلسطيني الاستاذ جهاد الحنفي تلاها كلمة جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني التي القاها  اللواء ابو احمد زيداني وهذا نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم

اذن للذين يقاتلون بانهم ظلموا وان الله على نصرهم لقدير

 (صدق الله العظيم)

ابدأ الكلام بالسلام على الشهداء على اطهر الاجساد واذكى الدماء التي سالت على مذبح الوفاء لفلسطين وانحني لهم في هذا المقام... ولكل ضحايا الارهاب المتنقل .. يمزق الاجساد الطريه والنديه للاطفال .. ليس الا لاشباع الغرائز والتلذذ بمشهد الدم.
اصحاب الفضيله والسماحه والسياده والنيافه ... سادتي العلماء... فرسان جنوب الاحرار والاخيار والابرار... توأم لروح الجليل مشتاق ... نباهة النبيه هنا ... وصاحب الوعد الصادق ... احبة جورج حاوي ودماء سناء معروف سعد وعيون مصطفى سعد... الاخضر العربي ... ورفيق درب الفقراء رفيق الحريري... وصور الصامده خلف السور وفوق السور تصرع حيتان البحر ويسقط الشر فيها تحت اقدام موسى الصدر وعبد الحسين شرف الدين ويوحنا حداد ومحمد الزيات....
الادباء والشعراء والاطباء رمز العطاء... و مخاتيرنا الاعزاء
فرسان م.ت.ف. والفصائل الفلسطينيه والقوى الاسلاميه ... رفاق درب الرحله ميامين حركة التاريخ الملونه بدم الرمز ابو عمار... اخوات دارين ورلال .. خنساوات وحرائر لبنان وفلسطين... ايها الاصلاء ... ايها النبلاء كلكم بلا استثناء.. سلاما لكم من الارض المباركه (فلسطين) ومن شعبها... وسلاما لكم من مخيمات الصبر ومن اهلها..
هنا التواصل والتكامل وهنا كل عناوين التلاقي نتواصل لنتكامل .. وتتبخر مساحات التباين وتتلاشى... وتتجدد بعقولنا صيغ التلاقي والعيش المشترك ولنصوغ معا ثقافة المواجهه لكل عناوين الشر التي تستهدف النيل من الجميع.
نتقدم من كل الوجوه الخيره والنيره باسمى آيات الاحترام والتقدير .. سائلين المولى عز وجل ان يحفظ لقاء الخير هذا .. ببركة شهر رمضان المبارك.. وبايامه التي تشعرنا بدفىء اللقاء ... مع احبة كانوا وما زالوا صمام الامان لهذه الجغرافيا...
هذه الجغرافيا التي حاولوا وما زالوا يحاولون اركاعها وعبثا يحاولون.
هنا تقاسمنا معهم رغيف خبزهم... وشربة ماءهم... وحبة رواءهم... وكانوا الامثل في العطاء.
وتخندقوا خندق الحق الفلسطيني المطلق... بوجه كل الشر المطلق وحواوا ايمانهم بعدالة القضيه.. لحكاية عشق.. (الموت في سبيلها حياة).
سلاما لكم من شعب ما تنكر لحظه لهذا الوفاء...
وسلاما لكم من قيادة هذا الشعب الذين يعتبرون أمن واستقرار لبنان من خطوطهم الحمراء / ونخص بالذكروتحديدا الرئيس القائد ابو مازن ... والذي نشعر معه بالامان السياسي والوطني.. وهو الذي لم يكن للحظه واحده مصدر قلق لشعبه/ولان الشعب يدرك ان تضاريس عقله وعره لا تمر عبرها التنازلات.
ووحيدا يقف اليوم بوجه كل اشكال البلطجه السياسيه للنيل من ارادتنا تحت تأثير رياح الربيع.. ومعه الاحرار والفرسان الممسكين على جمر النار وجمر القرار / الذي يجدد البعض رغبته وسعيه للسطو عليه... وهنا ننصح المحاولين واسيادهم ان لا يرهقوا انفسهم وان يبتعدوا عن خطوطنا الحمر.
لاننا لن نكون ورقة بجيب احد / او طلقه ببندقية احد..
الدوله الفلسطينيه المستقله وحدود جهاتها الاربع كوفية ياسر عرفات... هي النص..
وقدس الاقداس عاصمة الارض والسماء هي... قلب النص..
يوم النكبه اسميناه / حق العوده الذي يمثل الضلع الثالث من مسلمات النص..
واي تجاوز لهذه المسلمات والمحرمات – سيسقط تحت نعال اشبال الشعب الفلسطيني...
ودون ذلك وتحقيق ذلك / مساس بامانة الشهداء وعرق اسرانا البواسل... وشعبنا جاهز لقرع كل المستحيلات التي تحول دون انجاز الحلم ..
القتل وعلى مسافة صفر لا يعيق انجاز الحلم ولا يوقف خطواتنا نحوه..
البطش والارهاب والسلوك البربري والعنصري مع اطفالنا وكبارنا وحرائرنا في الاقصى الشريف... والضعط على الكنيسه وعلى اهلها بالمغادره... لا يرعب شعبنا.. لانه يدرك ان اشد لحظات الليل حلكة هي قبل بزوغ الفجر بقليل..وان فجر الاستقلال قادم..
وبالرغم من هذا وذاك.. 
نحن نحتاج ليد دافئه لمصافحة يدنا الممدوده منذ سينين .. لننهي انقساما آلم الكل الوطني / وآلمكم في لبنان ومن موقع محبتكم وحرصكم .. واسعد الاعداء.. وزاد من حميتهم ضدنا ليتجاوزاو قواعد المألوف... واستأسدوا علينا ببطش زاد عن المألوف..
لانهم اليوم يتكئون على ربيع حعل من قهر مصلين الاقصى... آخر الاخبار في النشره/ واحيانا ممنوع المرور..
نحتاج لمصالحة وطنيه تؤلم الاحتلال وقادة الاحتلال... حيث طال انتظار الشعب لها .. لوحدة ...تبعدنا عن كل مشاريع التقسيم والتجزئه التي تحال لنا في مطابخ الاقليم.. 
الوحده الوطنيه اولويه وخيار .. كما المقاومه بكل اشكالها خيار والجغرافيا و تحدد نوعيتها وشكلها بالاستناد لمصالح الشعب... وعدم المقامره لجره نحو مربعات الجحيم وهذا بيد الكل الوطني في الميدان.
اما انتم يا اهلنا ويا ربعنا ويا عزوتنا في لبنان الجميل..
الوعد لكم من كل حر ومناضل – التواصل والتلاحم اللبناني الفلسطيني المعمد بالدم.. امانة باعناق اجيالنا القادمه ... نلتزم وصايا الرمز ابو عمار تجاهكم .. ونعمل بقول الرئيس القائد ابو مازن عندما ابلغ الجميع... بأن اي قرقعة سلاح تؤذي هذا البلد الجميل واهله الطيبين خط احمر ومحرم.. هكذا نحن وسنبقى / والى ان نعود لأرض طال الشوق لها ... سوف نوظف وعينا وكل تفاصيل القدره لدينا... في خدمة امنكم واستقراركم... وحفظ مقاومة تذل الكيان... والالتفاف حول جيش وطني ويصون الكل الوطني ويحمي سياج الوطن.. سلاما لكم وسلاما عليكم وكل عام وانتم بخير

المجد لشهداء التحالف المصيري
الحريه للاسرى – والشفاء العاجل للجرحى..
واننا لعائدون ...

--وفي الختام تم تكريم باقة من الشخصيات الدينية و التربوية والاجتماعية التى تميز عطائها بخدمة المجتمعين اللبناني و الفلسطيني.

DSC_0043.jpg

DSC_0046.jpg

DSC_0049.jpg

DSC_0051.jpg

DSC_0059.jpg

DSC_0062.jpg

DSC_0063.jpg

DSC_0067.jpg

DSC_0072.jpg

DSC_0081.jpg

DSC_0085.jpg

DSC_0087.jpg

DSC_0090.jpg

DSC_0095.jpg

DSC_0101.jpg

DSC_0104.jpg

DSC_0108.jpg

DSC_0002.jpg

DSC_0008.jpg

DSC_0010.jpg

DSC_0012.jpg

DSC_0016.jpg

DSC_0017.jpg

DSC_0021.jpg

DSC_0022.jpg

DSC_0023.jpg

DSC_0025.jpg

DSC_0026.jpg

DSC_0029.jpg

DSC_0030.jpg

DSC_0031.jpg

DSC_0033.jpg

DSC_0034.jpg

DSC_0037.jpg

DSC_0038.jpg

DSC_0041.jpg

DSC_0042.jpg

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top