أكثر من 60% من أبناء الشعب الفلسطيني هم لاجئين... وليس 43% فقط ؟!

03 كانون1/ديسمبر 2019
(0 أصوات)

حسب "أخبار الأمم المتحدة" ما أعلن عنه رئيس الجمعية العامة، تيجاني محمد باندي بمناسبة احتفال الأمم المتحدة السنوي باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني وأثناء ترحيبه بتجديد ولاية "الأونروا" لثلاثة أعوام أخرى.، ذكر بأن 43% من أبناء الشعب الفلسطيني لاجئ.. وهذه معلومة غير صحيحة على الإطلاق.

فاللاجئون الفلسطينيون ليسوا فقط من هم مسجلين في سجلات وكالة "الأونروا" وعددهم أكثر من 6 مليون لاجئ، وليس هم فقط من ينطبق عليهم تطبيق القرار 194 الذي أكّد على حق العودة والتعويض واستعادة الممتلكات..

بل هناك لاجئين فلسطينيين في مصر وكذلك العراق وهم غير مسجلين في سجلات الوكالة، وهناك من اللاجئين من فاقدي الأوراق الثبوتية، وهناك غير المسجلين الذين اضطروا للخروج من فلسطين بعد العام 1951 ولَم تسجلهم الوكالة، هؤلاء جميعهم لاجئين، وهناك حوالي نصف مليون فلسطيني مهجر من قريته داخل فلسطين عام 48 تمنعهم سلطات الإحتلال من العودة إليها منذ أكثر من 70 سنة ينطبق عليهم القرار 194، وآلاف أخرى من اللاجئين الفلسطينيين منتشرين حول العالم.

فإذا كانت التقديرات تشير إلى وجود حوالي 13 مليون فلسطيني حول العالم فعدد اللاجئين منهم ما يقارب من 8 ملايين أي أكثر من 60% من الفلسطينيين.

نأمل من السيد باندي تصحيح النسبة، فخطابه وثيقة هامة من وثائق الأمم المتحدة وتحفظ بالأرشيف، ويمكن استخدامها بالطرق غير السليمة وللتشكيك بأعداد اللاجئين...!

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top