مساعي تفعيل العمل الفلسطيني المشترك تراوح مكانها .. الخلافات الباطنية اعمق من الظاهرة

08 حزيران/يونيو 2020
(0 أصوات)

تراوح المساعي الحميدة التي تبذلها حركة "أمل" على خط الوساطة لإعادة تفعيل "هيئة العمل الفلسطيني المشترك" في لبنان، التي لم تعقد اي اجتماع لها منذ أشهر عديدة رغم خطورة الاوضاع السياسية والامنية التي تمر بها ​القضية الفلسطينية​ مكانها في ظل "التريث" من جهة، والشروط بين الطرفين سواء من فصائل "منظمة التحرير الفلسطينية" بما فيها حركة "فتح" و"تحالف ​القوى الفلسطينية​" بما فيها حركة "حماس" من جهة أخرى.

 

وأبلغت مصادر فلسطينية لـ"النشرة"، ان عضو المكتب السياسي لحركة "أمل" ومسؤول الملف الفلسطيني في لبنان الحاج محمد الجباوي أجرى سلسلة اتصالات ومسؤولي القوى الفلسطينية أبرزهم بأمين سر حركة "فتح" وفصائل "المنظمة" في لبنان فتحي ابو العردات، وأمين سر التحالف ممثل حركة "حماس" في لبنان الدكتور أحمد عبد الهادي "أبو ياسر"(قبل أن يتسلمها مسؤول "القيادة العامة" في لبنان غازي دبور)، لجسّ النبض حول عقد اجتماع توافقي، الا ان الاجوبة لم تكن "مشجّعة" وطلبت بالمزيد التريث بهدف حسم بعض القضايا الخلافيّة، سيّما مع رفع سقف الشروط والتي وصلت "لغويا" الى حد وضع "فيتو" على مشاركة مسؤول حركة "الانتفاضة" الفلسطينية حسن زيدان، مقابل مطالبة بضمّ "التيار الاصلاحي" برئاسة العميد محمود عيسى "​اللينو​"، ناهيك عن الاصرار على مشاركة مسوؤلي "الصف الاوّل" دون سواه، ومبدأ "المداورة" على امانة سر "الهيئة" وقد جرى الاتفاق مبدئيا على بقاء أمين سر "المنظمة"، مقابل تثبيت نائب أمين السر رسميا من "التحالف".

 

وتقول المصادر، ان الخلافات "الباطنية" اعمق من تلك "الظاهرة"، وتمتد الى تداعيات الخلافات الفتحاوية–الحمساوية في الداخل، على ضوء "فشل" المصالحة الوطنية وتبادل الاتهامات بين الطرفين، وعلى قضايا تتعلق بالساحة الفلسطينيّة في لبنان وأبرزها ما يتعلق بتوزيع المساعدات المالية التي قامت بها وكالة "الاونروا" حيث حضر كل طرف اجتماعا منفردا مع مدير عام "الاونروا" ​كلاوديو كوردوني​ دون ان يكون هناك موقفا موحدا تجاهها، والاهم الاخذ على بعض القوى عدم التزامها بما يتم الاتفاق عليها في الاجتماعات، والعمل بعكس الاتفاق، ما يعكس صعوبة التفاهم الداخلي او يبقيه شكليا.

 

ويحاول رئيس حركة "أمل" رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ رأب الصدع بين القوى الفلسطينية، سيما وانه اشرف شخصيا في أيلول من العام 2018 على اطلاق "هيئة العمل الفلسطيني المشترك"، التي تعتبر المرجعية السياسية والامنية للمخيمات الفلسطينية في لبنان، وهو على قناعة بضرورة ان تعقد اجتماعاتها نظرا لخطورة المرحلة التي تعيشها القضية الفلسطينية وتداعياتها على الساحة اللبنانية ومخيماتها.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top