مخاوف فلسطينية من توتير امن عين الحلوة

02 تموز/يوليو 2015
(0 أصوات)

 

البلد | محمد دهشة

 

تخوفت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، من توتير أمني جديد يستهدف مخيم عين الحلوة، بعد رصد اصرار "الطابور الخامس" على القاء قنابل اليدوية بشكل يومي دون استهداف احد، واطلاق سيل من الشائعات المغرضة التي تحاول ايقاع الفتنة وآخرها عزم حركة "فتح" شن هجوم عسكري على خلفية اشتباك "طيطبا" منذ بداية شهر رمضان المبارك.

 

وعلمت "صدى البلد"، ان اصوات فلسطينية سياسية وشعبية بدأت تعلو لتدعو الى ضرورة عقد مؤتمر شعبي يعيد ترتيب البيت الفلسطيني في مخيم عين الحلوة على قاعدة ان "الامن خط احمر" والاقتتال حرام كما ترويع المدنيين الامنين"، وصولا الى ازالة كل اسباب التوتير التي ادت الى وقع الاشكالات واجراء مصالحات، مشددة الى ضرورة الحذر من الشائعات التي تهدف الى ايقاع الفتنة.

بالمقابل أكد قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب، حرص حركة "فتح" على الأمن والاستقرار في مخيم عين الحلوة"، نافيا كل "الشائعات التي تتحدث عن عمل عسكري ضد أحد على خلفية الاشتباك الاخير الذي وقع في حي طيطبا"، مشددا في الوقت نفسه "ان ضباط الأمن الوطني و"فتح" ملتزمون بتعليمات التهدئة وعدم اللجوء إلى السلاح ومعالجة أي اشكال بالحوار".

وقال اللواء ابو عرب، ان من يحاول توتير الأجواء وإيقاع الفتنة بين أبناء المخيم وقواه يعمل ضد المصلحة الفلسطينية ولا يريد الوئام للناس، خاتما نحن نريد الأمن والاستقرار لشعبنا الفلسطيني وستبقى فتح أم الصبي تعض على الجراح كي تبقى المخيمات وخاصة عين الحلوة عنوانا للنضال وحق العودة.

هذا وشيع مخيم عين الحلوة وال الاسعد الفلسطيني زياد الاسعد الذي توفي متأثرا بجراحه التي اصيب بها في الاشتباك الذي حصل قبل أيام في "حي الزيب" في المخيم، حيث نقل إلى مركز لبيب الطبي في صيدا بحال الخطر الشديد وقد انطلق موكب التشييع من مسجد "خالد بن الوليد" في الشارع التحتاني وورى الثرى في مقبرة عين الحلوة الجديدة في درب السيم، وسط انتشار امني لعناصر القوة الامنية المشتركة ومشاركة قائد "القوة الامنية المشتركة" في لبنان اللواء منير المقدح وقائد "القوة الامنية المشتركة" في عين الحلوة العميد خالد الشايب وممثلين عن القوى والفصائل الفلسطينية.

قيادة العمل

سياسيا، عقدت "قيادة العمل اليومي" المنبثقة عن "اللجنة الأمنية الفلسطينية العليا" في لبنان اجتماعا في مقر "القوة الامنية المشتركة" في منطقة بستان "القدس" في عين الحلوة لمعالجة نتائج وتداعيات الاشتباكين اللذين وقعا في حيي "طيطبا" في الشارع الفوقاني و"الزيب" في الشارع التحتاني.

وقد شارك في الاجتماع، اعضاء "قيادة العمل اليومي" نائب مسؤول العلاقات السياسية لحركة "حماس" في لبنان الدكتور احمد عبد الهادي، عضو المكتب السياسي لـ "جبهة التحرير الفلسطينية" صلاح اليوسف، الناطق الرسمي باسم "عصبة الانصار الاسلامية" الشيخ ابو شريف عقل والمسؤول التنظيمي لحركىة "انصار الله" الحاج ماهر عويد، اضافة الى اللواء منير المقدح والعميد خالد الشايب.

واكدت مصادر المشاركين لـ "صدى البلد"، انه جرى مناقشة كافة النقاط المتعلقة بالحدثين، كالتعويضات عن الأضرار، وإزالة كل أسباب التوتر، وانتشار القوة الامنية المشتركة في المنطقتين، والمصالحات وتوقيف من لهم علاقة بهما، منعا لتكرار ما حصل مرة أخرى.

وأبقت "قيادة العمل اليومي" لقاءاتها مفتوحة لمتابعة التفاصيل والتنفيذ ومواكبة اي طارىء، فيما أكد الدكتور عبد الهادي ان الحدث الأخير الذي حصل في المخيم، لم يكن سوى اشكالاً فردياً، تطور بفعل العديد من الشائعات التي بثتها بعض الأطراف التي لا تريد الخير للمخيم، وتسعى جاهدة لخلق جو من عدم الأرتياح والتوتر فيه، مشددا على ضرورة محاسبة المتورطين وتعويض المتضررين عن الخسائر التي مُنيَ بها بسبب أحتراق منازلهم او مركباتهم.

وطمأن عبد الهادي كافة الأطراف الفلسطينية واللبنانية على حد السواء بأن الوضع في مخيم عين الحلوة ممسوك، وأن هذه الأحداث التي تحصل بين الحين والآخر لا تعدو امراً طبيعياً، ولا يجب استخدامها وتهويلها، رافضاً زج العنصر الفلسطيني في أي من التجاذبات والصراعات الدائرة في المنطقة.

قنبلة واحراق

امنيا، تواصل مسلسل توتير الوضع الامني في عين الحلوة، حيث القى مجهولون قنبلة يدوية في سوق الخضار دون استهداف أحد، وقد أدى انفجارها الى أضرار مادية بسيطة دون وقوع اصابات، علما انها القنبلة الثانية في غضون يومين وتهدف وفق اوساط فلسطينية الى توتير الأجواء الامنية في المخيم بعد سلسلة من الاشكالات الفردية المتنقلة

وفي مخيم المية ومية، اقدم مجهولون على احراق سيارة الفلسطيني محمود بياعة في المخيم وقد أعقب ذلك اطلاق في الهواء احتجاجا بعدما انفجر خزان الوقود داخل السيارة حيث تآكلت بفعل النيران القوية قبل ان تخمد بمساعة بعض الاهالي.

وعصرا سقط جريحان في اطلاق نار في المخيم على خلفية احراق سيارة بياعة، حيث قام المدعو (جلال. م) باطلاق النار من مسدس حربي فاصابه في قدمه، واصيبت امراة اخرى عن طريق الخطأ كانت تمر في المكان.

ذكرى خضير

ومن بيروت، أطلقت حركة "فتح" إقليم لبنان خلال مؤتمر صحافي عقدته في قاعة الشهيد ياسر عرفات في سفارة دولة فلسطين حملة "احياء ذكرى الشهيد ابو خضير"، وذلك بحضور سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور، سفير فلسطين في اربيل نظمي حزوري، ممثل التيار الوطني الحر رمزي دسوم، ممثل الحملة الاهلية لنصرة فلسطين معن بشور، امين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في لبنان فتحي ابو العردات، عضو المجلس الثوري امنة جبريل، قائد الأمن الوطني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب، اعضاء اقليم لبنان، ممثلي فصائل منظمة التحرير وقوى التحالف الفلسطيني.

وفيما شرح خالد عبادي باسم السفير دبور وكادر السفارة اهداف الحملة وأهمية احياء الذكرى لما لها من دلالة واضحة على همجية العدو الصهيوني، دعا امين سر اقليم حركة فتح في لبنان ومنسق الحملة الحاج رفعت شناعة لحملة إعلامية سياسية قانونية من أجل مساندة أهل الشهيد محمد ابو خضير وشعبنا الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة ونحن اليوم نلتقي في هذه الذكرى الأولى لإستشهاده، نحن نريد ان نوجه رسالة واضحة الى أسرة الشهيد بأننا في مخيمات لبنان كلنا الى جانبكم في ما حصل من مأساة لكم، وهي في الواقع جريمة طالت كرامة الشعب الفلسطيني ونحن اليوم امام إستحقاق، لذلك القيادة الفلسطينية أمام هذا الحدث الفاجع، والمجتمع الفلسطيني في حالة غليان.

 

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top