بيارق الظل والصدى // بقلم محمد سرور

15 أيلول/سبتمبر 2020
(0 أصوات)

 

سوف أكتب وأقول . وعن ماذا سوف أكتب وعن ماذا سوف أقول! سوف أكتب عن عنواني عن مكاني عن أيامي عن زماني .

وأقول عن وجودي عن حدودي وعن وجهي جُبلة جدودي . سوف أكتب عن عهدي ووعدي وعن أجفاني طرفة عيوني ، وأقول عن حرفي عن روحي وعن أحلامي ملاحم غرامي. سوف أكتب عن ذاتي بذرة ذكرياتي وعن لسان حالي سنابل سلاماتي وأقول عن عذاباتي دمعة علاماتي وأشواقي شمعة شهاداتي . سوف أكتب عن شبابي وأحبابي وعن دمي وأدياني ودمعتي وابتسامتي واسمي وأمُسياتي ، وأقول عن نفسي سفينة أسرار شخصي وأنشدُ شؤون وشجون أشجاني وأقرأ عيون وعيون مُعلقاتي . سوف أكتب عن زهرة أزهاري وزهري رمزُ أزراري وظهري حمولة أوزاري وأقول عن وردة وريدي درّة أدواري ودروب دياري . نعم سوف أكتب وأقول وعن ماذا سوف أكتب وعن ماذا سوف أقول؟ سوف أكتب عن أرزة أوطاني وزيتونة أعماري وغارة غاري ، وأقول عن وقفتي بقدر أقماري وأُقاضي عن قراري بقمر أقداري وسوف أخطب خطاب صوابي خطبة الخوابي وليّة الغوالي وأكتب كتاب كمالي على ملاكي مملكة أملاكي وأقول أقوالي بأشفار أقلامي كنوز أكواني وأُحادث حبيبتي حواء أبجدية جنّاتي ، وسوف أقسم بأسناني مدرسة أبداني، قسماً بسماواتي أبواب عتاباتي قاسماً قائماً بقاماتي محرابُ صلواتي قائلاً ثائراً يا لثاراتي . وسوف أقسم بأسناني مدرسة أبداني أبداً قاسم بسماواتي أبواب عتاباتي ودائماً قاسماً قائماً بقاماتي محرابُ صلواتي قاضياً ثائراً يا لثاراتي . نعم سوف أكتب وأقول وعن ماذا سوف أكتب وعن ماذا سوف أقول! (1)

سوف أكتب عن أبي أبد حياتي وعن أمي منتهى أمنياتي وعن يقظتي شهادة عشيقاتي وعن مناماتي وديعة أماناتي ، وأقول عن ذاكرة إنسان صارت خلف أسلاك النسيان وسوف أزرع الزنابق في كل الأزمان وأحفر الحدائق في كل مكان كي أشهد شقائق النعمان على وجوه الوجدان وأقول عن فاتنة القبلتان التي فارقت فكري مع قوافل فلول الفرقان وأيضاً سوف أتفكّر ببيارق الظل الظمآن سديم الأرجوان وأميرة الصدى العدنان نسيم الأحزان التي ليست إلا نجمة المرجان وهي القاب الشاهق أقواس النصر عزّة الجبهتان وباب البيارق قرطاس العصر خلود الاوطان والشاب العاشق ((ناصر مصر)) وجه الرحمان جمال الأنس والجان ، والسنونو صياح الألحان والنوارس أرواح الريحان والقبلة قبلتي هي قلب الرمان . نعم سوف أكتب وأقول وعن ماذا سوف أكتب وعن ماذا سوف أقول! سوف أقول عن قافية بحار الولهان والمُعلقة عاطفة أسحارالحنان والملحمة عاشقة أسرار الجنان ، إذ أنها إنسانة النسيان هي بيلسانة نيسان المبعدة في تجاعيد هذا الدهر المشيب على مزامير هذا الزمن الرديء . حيث حقيقتي هي قد حامت على حالي يمامة بالي وقالت الموّال الحزين فصاح العاشق بأبيات الفاقدين قائلاً يا دار العائدين قد ماتت أمي شهيدة العرش شاهدة على الشاهدين ، نعم قد ماتت أمي شهيدة العرش شهادة على الجبين إذ أنها الأبيات أمي هي والمحبة أشعار العاشقين والأمسيات أمي هي و الشيبه ليالي الوالهين والأحلام أمي هي و الهيبه رحمة الراحلين والفردوس أمي هي والهنا تفاحة الخلد جنّة الخالدين والقصيدة أمي هي والموّال الحنين مدائح الفاتحين ثم قال يا قمر القامات قد رحلت وديعتي عن عيني والعلام العالي هي والشرف الشاهد أمي وشمسي ونهاري وقمري وداري (2) هي بيت العز الظاوي وسرُّ أسراري أمي ونجمي أمجاد وجهي هي والعرش مشاعر شخصي حيث القضاء قضيتي هي والقدر قلبي والفضاء فريضتي هي والبدر دربي أمي أمي يا حالي وحال حالي ويا أغلى الناس على نفسي وبالي ،ثم صاحت بصوتٍ عظيم وعادة بصورة الملاك المبين أنشودة عاشقة شاعرة شاهدة على

العالمين وأصبحتُ بحلمٍ رحيم وقلت الموّال الحنين ، أمي أمي أماني يا دار لا تفتحي الأبواب من بعدي حيث عدوّي بكلابه نابح على بوابي وبشرور كيده كامن على كبادي . ويا يُمّا مهما طال غيابي من بُعدي عن بلادي راجع بوعدي أنا على بلادي راجع وبعلامي العالي أنا البدر الطالع من أعماق الوادي طالع والمنصور بعيني أنا على عيون الأعادي . ويا يُمّا مهما طال غيابي عن بلادي أنا العهد العائد على دياري والفتى الفاتح أنا الوالي والحمى الحامي للعيالي والشاهد الشادي انا الهادي وبجبيني الغالي أنا الغار الغاوي للغوالي وبوجهي الوجداني أنا النجم الجامع للنجوم المرجاني

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top