قضية الشعب الفلسطيني قضية العرب والمسلمين والشرفاء

12 نيسان/أبريل 2015
(0 أصوات)

بقلم  محمد الشبل


كيف يمكن لمن يرفع راية تحرير فلسطين وحماية الشعب الفلسطيني
ان يتجاوز هذا الشعار ( الهدف ) .


ان الفصائل الفلسطينية الوطنية والاسلامية
أصل وجودها هو الانسان العربي الفلسطيني لاجئاً كان او مواطناً على الارض المحتلة.
لا مبرر لوجود اي فصيل فلسطيني ان لم يسعى بكل الوسائل على حماية شعبنا
العربي الفلسطيني من كل الجوانب , الامنية والسياسية والاجتماعية
والمعيشية .
العبث الصهيوني اللاهب والمستعر الذي يمتد على مساحة الوطن العربي قاتلاً
شعوبها مدمراً لمؤسساته الهدف منه ضمان مسألتين لا ثالث لهما.
ابادة الشعب العربي الفلسطيني وخاصة ( اللاجىء).
ضمان امن الكيان الصهيوني لمائة عام قادمة .
وبعد : لا يمكن أن نقبل بأي خطاب سياسي لا يخدم مصالح شعبنا .
فلا يجوز للفصائل الفلسطينية ان تكتفي بالتنديد على جرائم ذبح ابناء
فلسطين في مخيم اليرموك .
ان من واجب الكل الفلسطيني أن يتحد للعمل على حماية شعبنا أين ما وجد وأين ما كان .
والا سوف يحاسبكم شعبنا ويلعنكم التاريخ .
عن ماذا ينأى الفلسطيني بنفسه ؟
ان الفلسطيني ينأى بنفسه أن ينغمس أو يغوص في المشروع الصهيو أمريكي كما
يناى بنفسه من الابتعاد عن قضاياه الوطنية وحلفاء قضيته
، وان من الغير معقول ان يكون الفلسطيني مع أي جهة سياسية أو شعبية ترفع
شعارا" يخالف أو يعادي قضيته ،
كما انه من غير المعقول أن لا يكون مع من يدعمون قضيته ومشروعها الوطني ،
ومن غير المعقول أن يشارك الفلسطيني المستسلمين والمنهزمين الذين يقومون
بأعمال تستهدف حلفاء فلسطين ..
. ان قضية الشعب الفلسطيني هي قضية العرب والمسلمين والشرفاء في العالم
وان النأي بالنفس لا يخدم القضية الفلسطينية ولا الشعب الفلسطيني ،
لا مجال للنأي بالنفس بين قطبين ومعسكرين :
الأول يدعم القضية
والثاني يعاديها ويقف في خندق واحد مع امريكا واسرائيل والاستعمار
، ان الشعب الفلسطيني لا يحالف من يذبحه وينحره في معركته مع العدو .
.ان الشعب الفلسطيني لا يعيش في صحراء
..انه يعيش في مجتمع عربي يجب من خلاله التعامل مع الواقع بشكل ايجابي
وبالتالي مواجهة المشروع الصهيو امريكي ..
.ان جوهر المشروع يستهدف في الأول والأخير الشعب الفلسطيني محاولا" طمسه
من الخارطة بل مسحه من الوجود .
. ان الدفاع عن النهج الوطني والقومي في المنطقة هو نهج الدفاع عن القضية
الوطنية والقومية قضية فلسطين القضية المركزية وهنا تكمن عظمة هذا
الشعب.
ان الشعب الفلسطيني ينأى بنفسه عن الصراع الفئوي او الحزبي الداخلي ،
لكنه لا يسمح لنفسه التدخل في الشؤون الداخلية للآخرين ،
لكن الفلسطيني لا يمكن ان يبقى متفرجا" على من يلغي دوره أو يحاول مسحه
من الخارطة..
ان من يرفع لواء فلسطين وقضيتها الوطنية والقومية هو ركن أساسي في العمل
النضالي الوطني والقومي والفلسطيني
...وبدرجة أولى ان الشعب الفلسطيني هو جزء طليعي من هذه الأمة التي
تستهدف وتشوه صورتها أمام العالم عن طريق اختراع الصراعات الداخلية داخل
الوطن العربي في أشكال متعددة ..
.وان تشويه صورة الشعب الفلسطيني هو جزء من تشويه الأمة ،
وان الشعب الفلسطيني ينأى بنفسه عن أي صراع ترعاه أمريكا والكيان
الصهيوني ومن معهم من حلفاء الظلم والاستعمار والعدوان ومصادرة حقوق
الشعوب في العيش بحرية وكرامة واستقلال ومنعة وديمقراطية.
. ان من كان مع فلسطين فمن الطبيعي أن يكون معه الشعب الفلسطيني
والقيادات المخلصة في صفوف منظماته وفصائله وقواه الوطنية الفاعلة في
الحقل النضالي
. هكذا نحفظ للشعب الفلسطيني تراثه وتضحياته كي لا تذروها الريح ..

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

Twitter

Has no content to show!

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top