ابو مرزوق في لبنان.. بعد الاحمد: ملف المصالحة الفلسطينية وتحصين أمن المخيمات

06 أيار 2015
(0 أصوات)

المقدمة

أعطت حركة الموفدين الفلسطينيين الى لبنان زخما جديدا للحراك السياسي والامني بعدما توزع بين ملفات المصالحة الفلسطينية الداخلية وتحصين وضع المخيمات على ضوء تطورين عودة مسلسل الاغتيالات الى عين الحلوة والحديث عن بدء معركة القلمون والمخاوف من التوتير الامني المتنقل.

 

 

محمد دهشة

وصل نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" الدكتور موسى ابو مرزوق الى لبنان بعد يوم واحد من وصول عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" المشرف على الساحة الفلسطينية عزام الاحمد حيث علمت "صدى البلد" ان اجتماعا ثنائيا عقد بين الطرفين في بيروت للبحث في ملف المصالحة الفلسطينية، اضافة الى الاوضاع الامنية في المخيمات الفلسطينية وضرورة بدل المزيد من الجهود المشتركة لحمايتها وتحصين أمنها منعا من جرها الى اتون الفتنة والصراع الدائر في المنطقة.

واكدت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان التوافق على حماية المخيمات وتحصين أمنها لا خلاف عليه بين الفصيلين الرئيسيين حركتي "فتح" و"حماس"، كي لا تتكرر مأساة نهر البارد وتدمير وتهجير مخيم اليرموك في سوريا، في ظل المخاوف من استمرار التوتير الامني المتنقل في عين الحلوة واستمرار مسلسل الاغتيالات وآخرها القيادي في "سرايا المقاومة" التابعة لـ "حزب الله" مجاهد بلعوس.

وفيما تحدثت المصادر عن مساعي حميدة لعقد لقاء بعيد عن الاضواء بين الاحمد وقائد "الكفاح المسلح الفلسطيني" في لبنان سابقا محمود عبد الحميد عيسى "اللينو" بعد الزيارة التي قام بها الاحمد الى المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم بحضور السفير الفلسطيني في لبنان اشرف دبور، اكد "اللينو" لـ "صدى البلد" انه ليس على جدول اعمالنا اي لقاء مع الاحمد خلال زيارته الى لبنان حاليا، ولم نبلغ عن مساعي لعقد اي لقاء حتى الان".

اجتماع وتشييع

في هذا الوقت، بقيت عملية اغتيال بلعوس تلقي بظلالها على مخيم عين الحلوة بعد الحديث عن مخطط لاستهداف عناصر "سرايا المقاومة" في اروقته، وعلم ان اجتماعا عقد في ثكنة محمد زغيب العسكرية في صيدا بين مدير فرع مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب العميد علي شحرور ووفد من اللجنة الامنية الفلسطينية العليا برئاسة اللواء صبحي ابو عرب، حيث جرى البحث في الاوضاع الامنية في المخيم على خلفية اغتيال بلعوس في حي النبعة منذ يومين.

وذكرت مصادر مطلعة، ان الاجتماع اكتسب اهمية كبيرة كونه جاء استكمالا للقاء عقد في السفارة الفلسطينية في بيروت الاسبوع المنصرم بين مسؤول الملف الفلسطيني في حركة امل محمد جباوي والعميد شحرور وممثلي القوى الفلسطينية الوطنية والاسلامية بحضور سفير دولة فلسطين في لبناناشرف دبور، وجرى فيه نقل المخاوف من توتير امني في المخيم، حيث طمأنت القوى الفلسطينية انه "ممسوك" وان ثمة اجراءات قد اتحذت لتحصينه ووقف نزيف الدم، ليأتي هذا الاغتيال ويضعها امام مسؤولياتها سيما وانها الثانية التي تستهدف احد عناصر "سرايا المقاومة" بعد جريمة اغتيال مروان عيسى قبل شهر من الان.

وقالت اوساط فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان العميد شحرور طلب باصرار استكمال التحقيقات في جريمتي عيسى وبلعوس وصولا الى كشف الجناة، عبر الحصول على تسجيلات كاميرات المراقبة التي اشارت بعضها الى وجود خيوط حول الاشخاص المنفذين، فيما اكد قائد القوة الامنية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح الذي شارك في الاجتماع، "اننا على استعداد لتوقيف اي متورط في هذه الجريمة في ظل الاجماع الفلسطيني على رفع الغطاء السياسي عن اي مرتكب وقاتل".

وفيما جرى تشييع بلعوس في مقبرة صيدا الجديدة في سيروب خارج مخيم عين الحلوة بمشاركةمن ممثلي القوى الفلسطينية واللبنانية، دانت قيادة الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية في لبنان يد الغدر التي اغتالت الفلسطيني بلعوس، واعتبرتها انها "استهدفت الأمن والإستقرار والإجماع الوطني والإسلامي الفلسطيني في المخيم"، معتبرة أن "هذه العملية الإرهابية تستهدف بالدرجة الأولى أمن واستقرار مخيم عين الحلوة، وكذلك تستهدف الإجماع الوطني والإسلامي الفلسطيني الذي تحقق حول هدف واحد ألا وهو الحفاظ على أمن واستقرار كافة المخيمات ومنع توظيفها أو إستدراجها للدخول في الصراعات والتجاذبات التي تجري في لبنان والمنطقة".

تمزيق يافطات

اقدم مجهولون قبيل منتصف الليل على تمزيق احدى اللافتات التي كان رفعها تيار المستقبل عند مستديرة مكسر العبد عند مدخل صيدا الشمالي تحية لعاهل المملكة العربية السعودية جلالة الملك سلمان بعد عبد العزيز على الاجراءات الملكية التي اتخذها مؤخرا، وهي تحمل عبارة "عاصفة الحزم تبعها اجراءات حازمة" والى جانبها صور الملك سلمان وولي عهده وولي ولي العهد، ورفعوا علم "حزب الله" على عمود الى جانبها وعلى الأثر حضرت القوى الأمنية الى المكان وباشرت تحقيقاتها في هذه الحادثة.

واستنكر إمام مسجد الغفران في صيدا الشيخ حسام العيلاني التمزيق وقال ان كنا نرى رفع هذه اللافتات في صيدا هو قرار غير مدروس لأن صيدا عاصمة المقاومة وبوابة الجنوب، وكان على تيار المستقبل ان يراعي خصوصية صيدا وموقعها وخاصة في هذه الأيام التي تم فيها الكشف عن الخلايا الإرهابية التابعة للشيخ الفار احمد الأسير الذين كانوا يخططون لفتنة في المدينة.

توقيفات امنية

أمنيا، اوقف فرع المعلومات اسامة ف. (مواليد 1996) الذي اعترف بسرقة سوبر ماركت "عجل يا ابو العيلة" التي تعود للمواطن مصطفى معروف في شارع دلاعة في صيدا بواسطة الكسر والخلع الشهر الماضي، حيث تم حينها سرقة مبلغ 4 ملايين ليرة وبطاقات تشريج خلوية بقيمة 4 آلاف دولار، اضافة الى سرقة محل آخر في صيدا وقد سُلّم الموقوف الى مفرزة صيدا القضائية لاستكمال التحقيق معه وإحالته الى القضاء المختص، بعدما كانت مفرزة استقصاء الجنوب قد اوقفت الاسبوع الماضي فلسطيني سوري يدعى محمد م. وهو قاصر (مواليد 2000) لتورطه في السرقة نفسها.

كما اوقفت مفرزة استقصاء الجنوب في ساحة النجمة وسط مدينة صيدا اللبناني (عبد الغني. م) الذي توجد بحقه خمس مذكرات توقيف وعشر خلاصات احكام بجرائم مختلفة منها تزوير، واحتيال، واستيلاء على اموال، واساءة امانة، وسرقة شيكات واستخدامها في عمليات تزوير، وقد سُلم الى مخفر صيدا القديمة لاستكمال التحقيق معه.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top