أعتصام نسوي لبناني ـ فلسطيني بالأسكوا تضامنا مع أسرى الحرية والكرامة في سجون الإحتلال الصهيوني

15 أيار 2017
(0 أصوات)

أقامت المنظمات النسائية اللبنانية والفلسطينية المنضوية في الإتحاد النسائي الديمقراطي العالمي إعتصاماَ تضامنياَ مع أسرى الحرية والكرامة ، في سجون الاحتلال الصهيوني "المضربين عن الطعام" دفاعاَ عـن حقوقهم المطلبية الإنسانية ودحرالأحتلال ، يوم السبت 13/5/2017 ، أمام مقرالأمم المتحدة ـ الاسكوا في العاصمة اللبنانية بيروت ، ومدتـه أربعة ساعات ، من العاشرة صباحا وحتى الثانية ظُهراَ ، مع توقف عن الطعام والشراب بإستثناء " المي والملح " ، وشارك فيه جمعُ غفيرُ وواسـع من النساء اللبنانيات والفلسطينيات المنضويات بالأطر النسوية إياها، وكان لمشاركة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية برئاسة الأخت " أمنة سليمان " حضورا مميزا .
رُفعت خلال الإعتصام أعلام فلسطين وشعارات من وحي المناسبة ورايات الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ـ فرع لبنان، وهتفت المعتصمات لفلسطين ، ونصرة الأسرى والأسيرات العرب والفلسطينين في سجون الاحتلال الاسرائيلي ... الـخ ، وكانت كلمة لمنسقة المركز الأقليمي العربي للأتحاد النسائي الديمقراطي العالمي السيدة " لينـدا مـطـر " ،
عبرت خلالها عن القلق الشديد من أختفاء بعض الأسرى وبالتحديد قيادات حركة الإمعاء الخاوية ، بفعل نقلهم إلى جهة مجهولة من قبل سجانيهم ، وبأسم الاتحاد النسائي دعـت الى تطويـرحملة التضامن والدعم العربية والعالمية بهدف تحريرالاسرى وتحرير الأرض الفلسطينية المحتلة ، ومحاكمة المحتل على الجرائم ضد الإنسانية التي أرتكبها بحقهم وبحق الشعب الفلسطيني عموماَ ، وتوجهت مطربمطالبة كافة المنظمات النسائية العربية والعالمية والهيئات والنقابات والأحزاب الديمقراطية والحقوقيين والمثقفين والإعلاميين للتحرك السريع من أجل وقـف العنف الـذي تمارسـه سـلطات الكيان الصهيوني وأجهزتها القمعية ضدهم من جهة ، والعمل على أنقاذ حياة مايقارب الـ (1600 ) أسير وأسيرة من جهة ثانية، ولفتت لأهمية مراعاة النقاط أدناه :
*** الطلب الى الاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي دعـوة منظماته للقيام بأوسع نشاطات تضامنية مع الأسرى الفلسطينين والإعتصام أمام سفارات الكيان الصهيوني في بلدانهم ، هـذا أضافة إلى دعـوة الاتحاد لتقديم شكوى الى الآمانة العامة للأمم المتحدة ، تتناول الأنتهاكات الصهيونية لحقوق الانسان في فلسطين المحتلة ، وختمت مطر بالتأكيد على ضرورة التوجـه إلى المنظمات الحقوقية العالمية وبالتحديد الاتحاد العالمي للحقوقيين الديمقراطيين واتحاد الحقوقيين العرب ، ودعوتها إلى التحرك للأطلاع على مايجري في المعتقلات الاسرائيلية والعمل على تحرير الأسرى.
من ناحيتها وفي حديث لوسائل الأعلام المرئية أكدت رئيسة فرع الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في لبنان " آمنة سلميان " على مكانة الأسرى والأسيرات في وجدان الشعب الفلسطيني وأنتمائهم الغيرقابل للأنفصام ، وأن صَعَـدَ السجان الإسرائيلي المحتل من تعذيبه لأسرانا وأبدع في أنتقاء الأساليب القمعية المميتة ، فالشعب الفلسطيني إن في الوطن أو في الشتات والمنافي لن ينسى أسراه وسيناضل حتى تحريرهم وبشتى الأساليب ، والشعب الفلسطيني مشدود لجذور الآباء والأجـداد ، وأنتماؤنا لفلسطين الأرض والتاريخ وكافة تضاريس جغرافية الوطن ثابت ، ولن نهدأ حتى نعود الى فلسطيننا " محررة ... مستقلة وعاصمتها القدس".
من ناحية اخـرى كان للسيدة حياة ارسلان حديثا حول اواصر العلاقات الفلسطينية ـ اللبنانية حيث أشارت " أول إنتصارعلى قطعان الهاغانا العام 1948 ، كان على يد الجيش اللبناني بقيادة شكيب أرسلان ، ومجيد أرسلان "، حيث وصلا حينها الى المالكية والناصرة ، وتوقيع أتفاقية الهدنة حمت الاسرائيلين وأوقفت الحرب ... وإلا لأنتصرت الجيوش العربيه على الهاغانا، وتنوه " لـدينا معدات حربية " مدافـع وأسلحة " وهي مغانم الحرب مع الهاغانا ، وتؤكـد على أنه وحتى حينه توجد لهم جذورفي فلسطين ، فبيت " آل المعـدي " جـزء من " آل وهاب و أرسلان " ، وأن العلاقـة مع فلسطين وطيدة وعاطفية كتير، لكن هُناك من يَحرفنا عن أفكارنا ، ويَحرفنا عن قضيتنا الأساسية فلسطين".
كذلك فقـد زارالمعتصمين بقصد التضامن شخصيات وطنية وحزبية ومنهم على سبيل الذكر لا الحصر امين سر الساحة لمنظمة التحريرالفلسطينية الأخ " أبو ماهـر العردات "، وفـد لجنة المتابعة المركزية للجان الشعبية الفلسطينية في لبنان يتقدمه الاخ " ناصر الأسعـد "، عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اللبناني المحامي " سمير ذياب".

 
موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top