فياض يلتقي نقيب المحامين في الشّمال

21 تشرين1/أكتوير 2020
(0 أصوات)

التقى أمين سر حركة "فتح" في منطقة الشمال أبو جهاد فياض برفقة وفد من قيادة المنطقة، نقيب المحامين في الشمال محمد مراد، وذلك اليوم الاربعاء 2020/10/21  في دار النقابة في طرابلس بحضور عدد من المحامين.

وتباحث الطرفان في آخر المستجدات الفلسطينية واللبنانية والعربية.

وأشار  فياض إلى أن القضية الفلسطينية تمر بمرحلة صعبة، والشعب الفلسطيني أمله بالله كبير، وها هو الأسير ماهر الأخرس يضحي بحريته من أجل حريتنا.
وأضاف: "إن الحكام يسعون لإرضاء ترامب وادارته، والهرولة نحو التطبيع طعنة للقضية الفلسطينية، وفي هذه المرحلة نحن بحاجة لدعم أحرار العالم".

وأكد فياض أن السلاح الأقوى لمواجهة الاحتلال هو وحدتنا، وأن لقاء الأمناء العامون كان ايجابيًا لترتيب البيت الفلسطيني  ونتج عنه لجان للمصالحة والمقاومة وللحراك الدبلوماسي، كما أن لقاء تركيا بين الأخوين الرجوب وآل غروري قدم خطوات إيجابية وتمّ التوافق على اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية وتفعيل أطر منظمة التحرير الفلسطينية.

وتابع: "إن مواجهة التطبيع تكون من خلال تفعيل القوى والأحزاب العربية".

وأضاف: "ترامب اسوأ رئيس أمريكي، فهو من أوقف دعم الأونروا ومستشفيات القدس، لذلك لن نتعاطى مع الإدارة الأميركية طالما تعتبر القدس عاصمة الاحتلال".
وتمنى فياض الخير للبنان وتمنى تشكيل حكومة تستطيع خدمة لبنان باسرع وقت.

بدوره، نقيب المحامين محمد مراد قال: "هناك حصار حقيقي للقضية الفلسطينية منذ اعلان صفقة القرن وهذه الصفقة ستكون على حساب القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني وعلى درجة كبيرة من الخطورة، والدول العربية تنصلت من التزامتها بدعم الشعب الفلسطيني".

وتابع: "إن تفعيل الأطر الفلسطينية قرار حكيم اتخذته القيادة الفلسطينية وهي تتحمل مسؤولياتها تجاه الشعب الفلسطيني، نحن مع استمرار جهود المصالحة لنصل إلى شط الأمان، واليوم التعويل على وعي وصمود الشعب الفلسطيني".

وقال: "إن اخطر ما يحصل اليوم هو التطبيع، والامارات والبحرين يتباهون بالتطبيع والعلاقة مع الكيان الصهيوني  واليوم يجب على القوى العربية الحية أن تنشط وتأخذ مسارها".

وأشار إلى أن هناك بارقة أمل في لبنان عبر تشكيل حكومة وحدة وطنية، لأن تشكيل الحكومة يجمد حالة الانهيار، ودخول الفرنسي  يعطي حالة اطمئنان عند الكثير من اللبنانيين.
وأشار إلى أن لبنان وفلسطين يعيشون نفس المعاناة، فلبنان دخل مرحلة الانتظار والشعب لم يعد يحتمل، وإن مخاض تشكيل الحكومة صعب ومعقد ولكن الحاجة تلزم الجميع.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top