تبسيط العقيدة الإسلامية (1) //الشيخ حسن ذياب

17 آذار/مارس 2016
(0 أصوات)

الشيخ حسن ذياب


مقدمة وتمهيد :
العقيدة لغةً:
مأخوذة من العَقْد، وهو الجمع بين أطراف الشيء على سبيل الربط والإبرام والإحكام والتوثيق، ويستعمل ذلك في الأجسام المادية، كعقد الحبل، ثم توسع في معنى العقد فاستعمل في الأمور المعنوية،كعقد البيع وعقد النكاح . وقد ذكر المعجم الوسيط أن العقيدة: هي "الحكم الذي لا يقبل الشك فيه لدى معتقده، ويرادفها الاعتقاد والمعتقَد.. وجمعها عقائد" المصباح المنير (2/421)، والقاموس المحيط ص383، 384، ولسان العرب (9/309-312).
أما العقيدة في اصطلاح علماء التوحيد فهي "الإيمان الذي لا يحتمل النقيض" ، ويلاحظ اقتراب أو تطابق المعنى اللغوي والاصطلاحي لكلمة العقيدة.
وهي عند علماء العقيدة : "الإِيمان الجازم الذي لا يتطرَّق إِليه شك لدى معتقده" فكأن العقيدة هي العهد المشدود والعروة الوثقى ، وذلك لاستقرارها في القلوب ورسوخها في الأعماق ، وانعقاد القلب عليها بإحكام لا ينفك.
تعريف العقيدة الإسلامية يتضمن ثلاثة أمور:ــ
1-هي الإِيمان القلبي الجازم بكل ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم مما علم من الدين بالضرورة ،كالإيمان بالله تعالى وصفاته ، وملائكته ، وكتبه ، ورسله واليوم الآخر ، والقدر خيره وشره ، وسائر ما ثَبَتَ من أُمور الغيب ، وأصول الدِّين ، وما أَجمع عليه السَّلف الصَّالح ، والتسليم التام للّه تعالى في الأَمر ، والحكم ، والطاعة ، والإتباع لرسوله .
2- العقيدة الإسلامية هي كل خبر جاء عن الله أو رسوله يتعلق بالاعتقاد ً والغيبيات و لا يتعلق بالأحكام الشرعية العملية .
3- العقيدة الإِسلاميَّة عند إطلاقها هي عقيدة أَهل السُّنَّة و الجماعة ؛ لأنَّها هي الإِسلام الحق الذي ارتضاه اللّه دينا لعباده وهي عقيدة القرون الثلاثة المفضَّلة من الصحابة والتابعين وتابعيهم بإِحسان إلى يوم الدين .
تنبيه مهم : مصطلح أهل السنة والجماعة يشمل كل من كان على ما تركنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأصحابه، ويشمل مكونات ثلاث :" أهل الأثر -الحديث- ،والأشاعرة ، والماتريدية ".
الاشاعرة : نسبة لإمام أهل السنة أبو الحسن علي بن إسماعيل الأشعري من أصحاب الإمام أحمد رحمهما الله.
والماتريدية :نسبة للإمام ابو منصور الماتريدي الحنفي رحمه الله.
حكم تعلم علم العقيدة :
والحق أن تعلم علم التوحيد منه ما هو فرض عين ومنه ما هو فرض كفاية، و هذا شأن العلوم الشرعية عامة، وإن أعظم ما أمر الله به هو التوحيد، قال تعالى:{فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ} {محمد:19} ، وقال سبحانه: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ ... } {الإسراء:23} ،  وفي حديث معاذ رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا معاذ، أتدري ما حق الله على العباد، وما حق العباد على الله؟"، قلت: "الله ورسوله أعلم"، قال: "حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئًا"( أخرجه البخاري ومسلم .
وفي حديث معاذ الآخر قال صلى الله عليه وسلم: "فليكن أول ما تدعوهم إليه: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله" أخرجه البخاري ، ومسلم .
فكان أول الواجبات وأهم التكليفات، هو إفراد الله تعالى بالتوحيد والبراءة من الشرك باتفاق أهل السنة، قال الإمام ابن أبي العز رحمه الله: "اعلم أن التوحيد هو أول دعوة الرسل وأول منازل الطريق، وأول مقام يقوم فيه السالك إلى الله عز وجل... ولهذا كان الصحيح أن أول واجب يجب على المكلف شهادة أن لا إله إلا الله . فالتوحيد أول ما يدخل به في الإسلام، وآخر ما يخرج به من الدنيا، فهو أول واجب وآخر واجب".
ومما يدل على أنه آخر واجب، حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لقنوا موتاكم لا إله إلا الله" أخرجه مسلم .
وفي الصحيح من حديث عثمان رضي الله عنه: "من مات وهو يعلم أنه لا إله إلا الله، دخل الجنة " أخرجه مسلم.
 وفرض العين منه : ما تصح به عقيدة المسلم في ربه، من حيث ما يجوز ويجب ويمتنع في حق الله تعالى، ذاتًا وأسماء وأفعالاً وصفات، على وجه الإجمال، وكذلك بالنسبة للأنبياء ، وأمور الغيبيات .
وأما فرض الكفاية من علم التوحيد، فما زاد على ذلك من التفصيل والتدليل والتعليل، وتحصيل القدرة على رد الشبهات، وهذا ما يسمى بالإيمان التفصيلي، وهو من أجلِّ فروض الكفايات في علوم الإسلام؛ لأنه ينفي تأويل المبطلين وانتحال الغالين، وتحريف الجاهلين ، فلا يجوز أن يخلو الزمان والمكان ممن يقوم بهذا الفرض الكفائي المهم .
 إذ لا شك أن حفظ عقائد الناس أكثر أهمية من حفظ أبدانهم وأموالهم وأعراضهم، وعلم العقيدة أفضل العلوم وأجلها فشرف العلوم بشرف المعلوم ، وقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن أفضل الأعمال فقال:(إيمان بالله ورسوله...)رواه مسلم.
ولعلم العقيدة أسماء كثيرة منها التوحيد ، الإيمان ، أصول الدين ، علم الكلام ، الفقه الأكبر ). يتبع. ...

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top